صحةHealth

دراسة: أقراص تؤخر مرحلة الشيخوخة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

دراسة حديثة: أقراص جديدة تؤخر مرحلة الشيخوخة


صورة توضيحية

قال البروفيسور سنكلير إن عمره البيولوجي انخفض بحوالي 24 عاماً نتيجة لتناول الأقراص. كما أن والده، البالغ من العمر 79 عاماً، تحسنت قدراته البدنية بعد تناول جزيء NAD 


أظهرت النتائج الأولية لدراسة جديدة في مجال مكافحة الشيخوخة أنه يمكن زيادة العمر الافتراضي للإنسان حتى 150 عاما، إذ قد تسمح هذه الدراسة بإعادة نمو أعضاء الجسم مع حلول عام 2020. يعتمد هذا البحث على إعادة برمجة الخلايا، ويقوم  بروفيسور ديفيد سينكلير، أستاذ في قسم علم الوراثة بكلية الطب بجامعة هارفارد، بالتعاون مع باحثين من جامعة نيو ساوث ويلز في تطويره.

ويقول بروفيسور سينكلير إنه من خلال هذه التقنية سيمكن للبشر تجديد أعضائهم، بل سيمكن شفاء المصابين بالشلل تماما، مع بدء إجراء التجارب على البشر في غضون عامين. حيث توصل فريق الباحثين إلى إمكانية زيادة عمر الفئران بنسبة 10% عن طريق إعطائهم حبة مشتقة من فيتامين B.
إضافة لذلك، أشار باحثو هارفارد ونيو ساوث ويلز إلى أن تلك الحبة أدت إلى علاج سقوط الشعر أو الصلع المرتبط بالتقدم في العمر. كما أعرب بروفيسور سينكلير عن أمله في أن تكون الأقراص جاهزة للجمهور في غضون 5 سنوات، وبتكاليف زهيدة توازي ثمن فنجان القهوة.

وأضاف البروفيسور سنكلير قائلا إن عمره البيولوجي انخفض بحوالي 24 عاماً نتيجة لتناول الأقراص. كما أن والده، البالغ من العمر 79 عاماً، تحسنت قدراته البدنية بعد تناول جزيء NAD (الموجود في تركيبة الأقراص). واختتم بروفيسور سينكلير قائلاً إن تناول أقراص جزيء NAD أفاد شقيقة زوجته، حيث استعادت قدرتها على الحمل والإخصاب مرة أخرى، على الرغم من أنها كانت قد بدأت في الانتقال إلى مرحلة سن اليأس في الأربعينيات من عمرها.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
دراسة شيخوخة صحة