صحةHealth

ازدياد البدانة بأمريكا خصوصا للسيدات
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

دراسات تشير الى ازدياد البدانة لدى الأمريكيين ونسبة النساء تفوق الرجال

وليام ديتز:

لقد صدمنا بهذا الأمر، لأن هذا يشير الى ان النتيجة التي كنا نأمل بلوغها في هذا المجال لم تتحقق بل اصبحنا أسوأ مما كنا عليه


يستمر ازدياد عدد البدناء في الولايات المتحدة، رغم البرامج التي وضعت لمكافحة البدانة منذ عشرة سنوات. ويشير الخبراء الى أن نتائج الدراسات التي اجرتها الادارة الأمريكية تبين أن النساء يتقدمن على الرجال في هذا المجال.


صورة توضيحية

وكان العلماء يفترضون في البداية ان ازدياد عدد البدناء بدأ يقل خلال السنوات الماضية، ولكن تقرير مراكز الوقاية الصحية يشير الى أن نسبة البدناء بلغت 38 بالمائة بين البالغين. وهذا أكثر بنسبة 6 بالمائة من نسبتهم قبل عشر سنوات.

وقال وليام ديتز الخبير في مجال البدانة من جامعة جورج واشنطن، "لقد صدمنا بهذا الأمر، لأن هذا يشير الى أن النتيجة التي كنا نأمل بلوغها في هذا المجال لم تتحقق بل اصبحنا أسوأ مما كنا عليه".

ووفق معطيات الدراسة، فإن عدد الذين يعانون من الوزن الزائد جدا بين الرجال والنساء من الجنس الأبيض على تعادل تقريبا، في حين ان نسبة النساء من اصول أفريقية بلغت 57 بالمائة بمقابل 38 بالمائة للرجال. وهذه النسبة لدى من هم من اصول اسبانية هي 46 و38 بالمائة على التوالي.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
بدانة