أخبارNews & Politics

نصراوية تفوز بسيارة بعد تبرعها للمستشفى
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

ريهام أبو العسل تتبرع لوحدة العلاج المكثف في مستشفى الناصرة وتفوز بسيارة

قامت مساء أمس الأربعاء إدارة مستشفى الناصرة-الإنجليزي بتسليم السيارة للسيدة ريهام أبو العسل بعد فوزها بالسحب الذي أجري مؤخراً في المستشفى وذلك ضمن حملة التبرعات التي قامت بها إدارة المستشفى من أجل إكمال وتجهيز وحدة العناية المكثفة التنفسية، هذه الوحدة هي الأولى في الناصرة والمنطقة بحيث ستخدم كافة المواطنين في منطقة الشمال. تجهيز وإفتتاح وحدة العناية المكثفة التنفسية سيساهم بشكل كبير في إنقاذ حياة الكثير من المصابين والمرضى، إذ كانت الناصرة والمنطقة تفتقد لمثل هذه الوحدة والخدمة التي تقدمها. تنضم وحدة العلاج المكثف لمسيرة التطور والتجديدات وأقسام جديدة في مستشفى الناصرة-الإنجليزي من أجل توفير وتقديم أفضل الخدمات والرعاية الطبية لأبناء مجتمعنا. قام أحد رجال الأعمال من أبناء مجتمعنا الخيّرين بالتبرع بالسيارة من أجل تشجيع المواطنين للتبرع لإكمال تجهيز الوحدة. الفائزة ريهام أبوالعسل قالت: سعيدة جداً بهذا الفوز، لقد كنت ممن شاركوا في هذه الحملة لإيماني العميق بأهمية دعم مستشفى الناصرة ومساندته في مسار ازدهاره. لم يخطر ببالي فكرة الفوز، فأتت المفاجأة فرحة ومؤثرة للغاية، لكن الحقيقة أن سعادتي أكبر أن أرى مستشفى الناصرة، أم المستشفيات، هذه المؤسسة الطلائعية تزدهر وتتقدم.كنت ممن واكبوا هذه الحملة الضخمة واللافتة، ورأيت هذا الإلتفاف الجميل والدعم السخي لأفراد مجتمعنا، من أجل بناء الوحدة التنفسية المكثفة، وشعرت بتأثر كبير لما لمسته من هذا التعاضد بين أفراد مجتمعنا والإلتفاف من أجل تحقيق هذا الانجاز. أعتقد أن هذه الحملة خبأت في طياتها أكثر من قضية بناء هذه الوحدة، وجعلتنا نرى أهمية العمل والتشابك بين مؤسساتنا وبين كافة شرائح مجتمعنا، وحرّكت بداخلنا الرغبة في العطاء والشعور بالقدرة على التقدم والإزدهار بقوانا الذاتية والإيمان بأنفسنا وقدرتنا على التغيير. مستشفى الناصرة بالنسبة لي هو تاريخ وحنين وذكريات أحملها معي منذ الطفولة، كما هو حال غالبية مجتمعنا. فيه عايشنا أكثر لحظاتنا فرحا وحزنا، لذلك فهو بيت دافئ يحتضننا في مختلف حالاتنا الإنسانية وليس فقط الصحية وله في القلب معزة خاصة. وأضافت أبو العسل أقدر عالياً هذا المجهود لإدارة المستشفى وكل طواقمه العاملة ولكل من ساهم في هذه الحملة وأخص بالذكر مجموعة سفيرات المستشفى اللواتي يعملن بإخلاص منقطع النظير من أجل دعم كافة مشاريع المستشفى. بروفيسور فهد حكيم مدير المستشفى قال: أشكر كل فرد تبرع من أجل تجهيز وحدة العلاج المكثف التنفسية، هذا الدعم يدل على سخاء وعطاء أبناء مجتمعنا ودعمهم للمستشفى هو شهادة تقدير نعتز بها، وأضاف أشكر سفيرات المستشفى وكل العاملين والطواقم الطبية والإدارية على تجندهم وتبرعهم من أجل إتمام تجهيز الوحدة لتنضم إلى عدة أقسام جدد في المستشفى.

إقرا ايضا في هذا السياق: