أخبارNews & Politics

إدانة أرييه شيف بإماتة محمد الأطرش بتهاون
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

قضية مقتل محمد الأطرش في عراد| إدانة أرييه شيف بالتسبب بوفاته بتهاون خلال محاولة سرقة

 الفيديو المرفق:  توثيق للحظات اطلاق الرصاص على الشاب محمد الأطرش في مدينة عراد ومقتله في المكان

أدانت المحكمة المركزية في بئر السبع اليوم الاثنين المواطن أرييه شيف (70 عاما) من عراد بالتسبب ب وفاة الشاب المرحوم محمد الأطرش (35 عامًا) بتهاون، وذلك بعد إطلاق الرصاص عليه قرب منزله في عراد خلال شهر نوفمبر 2020.

واعترف شيف بالتهم الموجه له بموجب لائحة الإتهام التي قدمت ضده قبل أشهر ونُسب له تهمة التسبب بالوفاة عن طريق التهاون، بعد أن قام الأطرش باقتحام سيارة المتهم وعليه قام الأخير بإطلاق الرصاص عليه مباشرة، وفقًا لما ورد في لائحة الاتهام. 

ويظهر من خلال التوثيق قيام شيف بالخروج من مبنى وهو يحمل سلاحه الشخصي في أعقاب سماعه ضجة في الخارج والتي أحدثها 3 أشخاص حالوا الاقتحام والسرقة وبعدها قام باطلاق الرصاص بشكل مباشر على أحد المقتحمين الذي تواجد في سيارة المتهم ما أسفر عن وفاته في المكان وتبيّن أنّه الشاب محمد الأطرش.

محمد الأطرش

يشار إلى أنّه كان شيف قد اعتذر في وقت سابق عن قيامه بقتل المجني عليه، وقال إنه "سيعيش طيلة حياته بشعور أنه تسبب في موت إنسان".

وفي لقاء سابق خاص مع "كل العرب"، استنكرت عائلة الأطرش بشدة مقتل ابنهم محمد الأطرش (35 عاما) الذي أصيب برصاص مسن يهودي من عراد مدعياً "انه قام بهذا العمل بعد ان اقتحم القتيل سيارته".

والضحية متزوج من سيدتين وأب لعشرة أطفال أصغرهم عام ونصف وأكبرهم 12 عاما. وذكرت العائلة أنّذ "محمد قتل بدم بارد. لماذا مطلق الرصاص ولم يتصل بالشرطة؟ ثم انه كان من الممكن ان يطلق الرصاص في الهواء وليس القتل".

أرييه شيف

إقرا ايضا في هذا السياق: