أخبارNews & Politics

زعبي: يجب زيادة الفعاليات الثقافية بمجتمعنا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

لبنى زعبي: حفل اشهار ثلاثة كتب في ام الفحم اسعدنا وهناك حاجة لزيادة الفعاليات الثقافية بالمجتمع العربي


شاركت، أمس، مديرة قسم الثقافة العربية في وزارة الثقافة والرياضة السيدة لبنى عبيد زعبي في حفل اشهار ثلاثة كتب لكتاب من مدينة ام الفحم، وذلك وسط حضور مهيب ولافت في المكتبة العامة بالمدينة، حيث كان الاحتفاء، وتم اشهار ثلاثة كتب لكتاب من المدينة وهم: علي صالح خليفة، لميس جبارين ويوسف عدنان.

السيدة لبنى زعبي - مديرة فسم الثقافة العربية في وزارة الثقافة

وفي حديث لمراسل كل العرب امير بويرات، مع السيدة لبني عبيد زعبي - مديرة الثقافة العربية في وزارة الثقافة والرياضة، قالت: "ابارك الاحتفاء بإشهار ثلاثة كتب لكتاب فحماويين، وايضا للمكتبة العامة في مدينة ام الفحم بإدارة السيدة سوسن محاميد، وايضا الادباء من المدينة ورئيس البلدية د. سمير محاميد والنائب السابق د. يوسف جبارين وكل الشخصيات التي شاركت في هذا اليوم، لان هذا يدعم المشروع الثقافي ويكرم الفنان وهو على قيد ال حياة ، واتمنى ان يكون مثل هذه الفعاليات في جميع البلدات العربية".

الواقع لا يتغير لوحده

وعن النقص في المجتمع العربي للفعاليات الثقافية، اعربت قائلة: "انا متأكدة انه يوجد نقص في المجتمع العربي لمثل هذه الامسيات والفعاليات الثقافية، لان المجتمع العربي لا يملك مؤسسات كبيرة منها الاقتصادية والثقافية لدعم مثل هذه الفعاليات، ونحن نسعى من اجل تقوية مؤسساتنا كي تكون قادرة على القيام بمثل هذه الفعاليات، بحيث ان الفنان العربي خلال الثلاثين سنة الاخيرة لم يكرم بشكل كاف وايضا تسليط الضوء عليه من قبل الاعلام ايضا لم يكون بمستوى لائق، لذلك من المهم ان نغير الواقع لان الواقع لا يتغير لوحده".

ووجهت: "بالطبع انا ادعو بلدية ام الفحم والقائمين عليها لتكثيف مثل هذه الفعاليات ونشاطات متنوعة اخرى، لان الكتابة والادب متطور ومتقدم في مدينة ام الفحم، وايضا الفنون التشكيلية بسبب وجود جاليري "الصبار" في المدينة، ومن المهم زيادة دعم مجالات الموسيقى والفنون المسرحية حيث انه يوجد مسرح في المدينة الذي يتطور طيلة الوقت وتحديدا خلال السنوات الاخيرة، وفي ذات السياق تواجد ومشاركة رئيس البلدية في مختلف النشاطات امر مهم ويسعدنا".

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
لبنى زعبي