السلطات المحلية

الجلبوع يصد مخطط الغاز في اراضي الناعورة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مجلس الجلبوع يصد مخطط للغاز ويمنع مصادرة أراضٍ من الناعورة

اعلن مجلس الجلبوع، اليوم، الجمعة، عن صد مشروع لخط غاز كان يستهدف اراضي زراعية تابعة لبلدة الناعورة

وعقب عوفيد نور، رئيس مجلس الجلبوع أن "ليس هنالك مستحيل عندما تتم الأمور بشكل صحيح"، قائلًا "إن تطوير القرى، والحفاظ على كل ما يفيد المواطنين ويفيد مسيرة الاعمار والتطوير، هي عوامل حاسمة بالنسبة لمستقبل الجلبوع، هذا هو مبدأنا الذي نعمل وفقه، وبهذا منعنا أن تقع الأضرار على المزارعين من الناعورة".

نقلا عن مجلس الجلبوع

وبحسب المخطط الجديد، والذي يتماشى مع حاجة مصنع تنوفا في "تل يوسف" ومصانع أخرى في المنطقة، لاستخدام الغاز الطبيعي الذي يقلل من تكاليف الطاقة وبالشراكة مع المبادرين من شركة "سوبر إن جي"، فإن الخط جديد لأنابيب الغاز والذي تمت الموافقة عليه أيضًا من قبل سلطات التخطيط، بطول حوالي 20 كم بين من المنطقة الصناعية "ألون تافور" إلى مصنع تل يوسف.

وكان ضمن المخطط السابق ، فإن جزء كبير من هذا الطريق يمر شرق قرية الناعورة، في قلب الأراضي الزراعية لسكان القرية. ولكن بعد التدخل الشخصي من قبل رئيس المجلس، وتأثيره على سلطات التخطيط، سيتم الآن تحويل هذا الخط إلى جوار شارع 671، وبالتالي منعت مصادرة أراضي الناعورة الزراعية.

يقول عوفيد نور: "نشكر السكان الدعم في هذا المسار، ونشكر شركة طرقات إسرائيل واللجنة اللوائية على التعاون".

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
الجلبوع الناعورة