رأي حرOpinions

نهى رسول الله عن اغلاق الطرقات/ بقلم: د. صالح نجيدات
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

نهى رسول الله عن اغلاق الطرقات/ بقلم: د. صالح نجيدات

نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم وحذّر من الجلوس بالطرقات وقال ، أعطوا الطريق حقه، واياكم والجلوس بالطرقات لأن الجلوس بها يعرّض للفتنة وإيذاء الآخرين، فما أحوجنا إلى الامتثال لتوجيهات النبي صلى الله عليه وسلم وتنفيذ ما أمر به ، ولكن يا حسرتاه الكثير من الناس لا يفقهون امور دينهم فهم في واد وتعاليم دينهم في واد آخر .

اغلاق الطرقات في المناسبات في بلداتنا به اذى وضرر كبير للناس ، فهناك حالات طارئة من امراض وحوادث طرق وغيرها ، فقد يصاب انسان بجلطة دماغية او سكته قلبية او إصابة بالغه بحادث ويجب نقله بسرعة فائقة الى المستشفى ، وكل دقيقه لوصوله للمستشفى حاسمه ومهمة جدا لإنقاذ حياته ، وفجأة تجد ان الطريق مغلقة بسبب مناسبة فرح ، أو ترح ، فهذا الاغلاق قد يعرض حياة الكثيرين للخطر .

للأسف ان ثقافة الطريق وعموم الممارسات المتعلقة بالمناسبات الاجتماعية لم ترتق في قرانا حتى اليوم إلى المستوى المطلوب ،فاغلاق الشوارع ممنوع قانونيا ، وشرعيا واخلاقيا وادبيا ، وقد نهانا عنه رسولنا الكريم ، وعلى السلطة ال محلية التدخل وفرض غرامات على كل فرد يغلق طريقا بسبب إقامة مناسبة ، وعلى السلطة المحلية تنظيم هذا المناسبات في القاعات المعدة لذلك ومنع اغلاق الشوارع بكل الوسائل .

يجب اقامة الاعراس والمناسبات في القاعات المعدة لذلك وليس على قارعة الطريق ، وإبقاء الطرق سالكه وغير مغلقه لان اغلاقها يهدد امن وسلامة الناس ، وكذلك على اصحاب المناسبات مراعاة شعور الناس والجيران عندما تقام مناسبات الاعراس في الحارات والتي تبقى مستمرة حتى ساعة متأخرة من الليل يتخللها اطلاق المفرقعات ، وعلى أصحاب الاعراس والمناسبات أن يراعوا عدة امور ، فهنالك اناس يريدون النوم مبكرا لكي يذهبوا الى العمل ، وهناك طلاب مدارس يدرسون للامتحانات ، ومرضى وأطفال ، فالرجاء من اصحاب المناسبات اخذ هذه الامور بعين الاعتبار ولا تسببوا الاذى للآخرين ، افرحوا وانبسطوا ولكن بدون ان تسببوا ضررا واذى للآخرين ، فهدانا الله وإياكم الى طريق الصواب ، وبارك الله في أعراسكم .

المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكارهم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية رأي حر. لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان: alarab@alarab.com    

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
د. صالح نجيدات