أخبارNews & Politics

قطاع غزة| الشهداء ليسوا أرقامًا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

قطاع غزة| الشهداء ليسوا أرقامًا.. هذه قصة الشهيدة شيماء أبو العوف!

"فتاة من غزة عمرها (21) سنة وطالبة طب أسنان في السنة الثالثة. تم قصف منزلها الليلة السابقة في شارع الوحدة، واستشهد كل من والداها وشقيقتها.

كانت شيماء تحت الأنقاض لمدة (14) ساعة، وتم إخراجها و قد فارقت الحياة .

كان من المفترض أن يكون حفل زفافها مع من اختارته شريكًا لها لبناء مستقبل خلال شهر، كانت عروساً وطبيبة أسنان وحالمة، وقبل كل شيء كانت إنسانة محبوبة من قبل صديقاتها ومن من حولها، حافظة للقرآن. سرق المحتل الإسرائيلي حياتها وحياة عائلتها وكل أحلامهم.

فلنحيي قصصهم و ندعوا لهم بأن يتقبلهم الله شهداء وأن يسامحونا على تقصيرنا. شهداؤنا ليسوا أرقامًا، هم قصص وأحلام، كان من نصيبهم ان يكونوا من أهل الرباط".

في الصورة الشهيدة شيماء وخطيبها أنس الذي رثاها أمس

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
غزة شهيد شهداء