أخبارNews & Politics

مفوض الشرطة: نشهد احداثا لم تكن حتى في اكتوبر 2000
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مفوض الشرطة في اللد: نشهد احداثا لم تكن حتى في اكتوبر 2000 بين العرب واليهود

أعلن المفوض يعقوب شبتاي أنه سينقل مكتبه إلى اللد بعد أعمال الشغب في المدينة.وأضاف "نشهد وضعا في المدن المختلطة لم نكن نشهده حتى في أحداث أكتوبر 2000. لم نشهد مثل هذه الصراعات بين اليهود والعرب وهجمات قومية كما كانت هنا".

وصل الى موقع كل العرب بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة اسرائيل للاعلام العربي:"وصل المفوض العام لشرطة اسرائيل المفوض العام يعقوب شبتاي إلى مدينة اللد لإجراء تقييم للوضع الميداني مع قائد لواء المركز اللواء موشيه بريكيت وقادته في الميدان.المفوض العام قال: "قمنا بنشر المئات من افراد الشرطة ومحاربي حرس الحدود في مدينة اللد في اعقاب الاحداث الصعبة التي تشهدها المدينة في اليوم الاخير من قبل مثيري الشغب الذين يخلّون بالنظام ويضرون بالبنى التحتية والمواطنين.

واضاف البيان:" في ضوء تصاعد مستوى العنف، تم إعلان حالة طوارئ خاصة وسيتم توجيه قوات إضافية من الشرطة وحرس الحدود من مناطق أخرى إلى مدينة اللد، بما في ذلك عدد من القوات العاملة في منطقة يهودا والسامرة. بالإضافة إلى ذلك, سنقوم بتجنيد 16 كتيبة احتياطية من شرطة حرس الحدود لتعزيز مراكز الشرطة من أجل استعادة النظام والأمن في مدينة اللد وفي جميع أنحاء الدولة.حتى الآن تم القاء القبض على العشرات من مثيري الشغب وستواصل ذراع الشرطة الطويلة لأي شخص متورط في أعمال العنف والاضطرابات.إنني أدعو جميع القادة إلى إبداء القيادة والمسؤولية في هذا الوقت، والدعوة إلى الهدوء ومنع التحريض.تنتشر شرطة إسرائيل في بافرادها ومحاربيها في جميع أنحاء الدولة في عشرات مراكز الشغب ومواقع إطلاق الصواريخ، وسنواصل العمل حتى نعيد النظام والأمن.الواقع على الأرض معقد وقد حان الوقت لتقوية ضباط الشرطة الذين هم في الطليعة، من أجل الجمهور ، بينما يخاطرون بحياتهم ".

كلمات دلالية