أخبارNews & Politics

كفرمندا تحتضن مهرجان صلح يوم الجمعة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

كفرمندا تستعد لاحتضان مهرجان صلح ضخم يوم الجمعة: ستعيد العلاقات الطيبة بين الجميع


في مبادرة يأمل جميع سكّان البلدة في أن تكون فاتحة خير وبداية جديدة لكفرمندا، من المقرر ان يقام مهرجان صلح كبير في البلدة يوم الجمعة القريب تحت عنوان "مهرجان التسامح المنداوي"، من أجل الاعلان بشكل نهائي عن صلح ثابت وانهاء النزاعات واعادة العلاقات الطيبة بين الجميع.


كفرمندا

وجاء في بيان صادر عن مجموعة "العائلة المنداوية" ما يلي:"تدعوكم مجموعة "العائلة المنداوية" إلى المشاركة في مهرجان التسامح المنداوي الذي ينظم يوم الجمعة القريب بعد صلاة التراويح في ساحة المركز الجماهيري.
المهرجان يأتي تتويجا للمصالحة بين أبناء البلدة الواحدة، على إثر مبادرة من الأخ علي زيدان والترحيب من قبل الأخ مؤنس عبد الحليم، رئيس المجلس المحلي، ويهدف إلى ترسيخ التآخي وترميم النسيج الإجتماعي، وتعزيز مبدأ الحوار والتعاون، ومبدا التنافس السياسي الشريف الذي يتأسس على نبذ العنف.
يتضمن المهرجان كلمات للأخ مؤنس عبد الحليم، الأخ علي زيدان، كلمة لجاهة الصلح، كلمة للحراك الشبابي المنداوي، وكلمة لمجموعة العائلة المنداوية.
ساهموافي تعزيز هذه المصالحة المباركة بالمشاركة في المهرجان ليكون حاشدا قويا ومعبرا.
ادام الله كفر مندا عزيزة متآخية متحابة، تجتمع على الخير وتنبذ العنف وترنو إلى غد مشرق مزدهر"، الى هنا نصّ البيان.

 
مؤنس عبد الحليم وعلي خضر زيدان

إقرا ايضا في هذا السياق: