منبر العربHyde Park

ديوان شعري الكتروني للسورية نبيلة متوج-بقلم: شاكر فريد حسن
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

ديوان شعري الكتروني للسورية نبيلة متوج-بقلم: شاكر فريد حسن


أرسلت إلي الصديقة الشاعرة نبيلة متوج ديوانها الشعري الأول الالكتروني، وهو من تصميم وإخراج وإدارة غادة السيد. ويحتوي الديوانعلى قصائد ونصوص نثرية كتبتها ونشرتها نبيلة على فترات مختلفة، وفيها الكثير من البعد الوجداني الشخصي العام، وفلسفة الحبوال حياة ، والتماهي مع الطبيعة، وعمق المعاني، وقوة العاطفة، ورقة المشاعر الأنثوية الدافئة، والكثير من الأناقة المحببة.

نبيلة متوج شاعرة موهوبة، استطاعت أن تتجاوز بسرعة فائقة مرحلة التجريب، لتقدم قصيدة نثرية حقيقية ذات مميزات وطبيعة خاصة، بوعيشعري عميق بأبعاد التجربة الشعرية لقصيدة النثر، وتخلو نصوصها من التصنع والتكلف، ومحبوكة حبكًا محكمًا، وتنساب عبارتها انسيابًارقيقًا ناعمًا، ونجد فيها دهشة الصور الشعرية المعبرة المزركشة بأحلى الألوان والأصباغ.

وغني عن القول، أن ديوان نبيلة متوج هو رسم وبوح وتوشيح وعزف لما يختلج في القلب من هموم وأشجان ومشاعر نابضة ودفق عاطفيووجداني، وترانيم المفردات والكلمات لاهجة بما يعتمل في أعماق الفؤاد من أحاسيس وجدانية. وقد كتبت قصائدها بكل ألوان الطيفالشعري الممكنة من رومانسية وعاطفية إلى وطنية ووصفية وتأملية، وابدعت بأسلوبها السهل الممتنع وكلماتها المنتقاة بعناية فائقة، ذات الوقعالموسيقي العذب والإيجابي والجميل.

لقد اتحفتنا نبيلة بقصائد ديوانها وأثبتت لنا بأنها تكتب وترسم قصيدتها بمشاعرها وقلبها بقلم ماسي. وهو ديوان جدير بالقراءة والتمعن فيمعانيه ومضامينه لمعرفة آفاق ثقافة وموهبة شاعرتنا المبدعة، والتي نأمل لها مزيدًا من النجاح والتقدم وإغناء المشهد الشعري السوريوالعربي المعاصر، والأدب بشكل عام.

فألف تحية وتحية للصديقة الشاعرة نبيلة متوج وبانتظار اصداراتها الورقية وإبداعاتها على صفحتها الشخصية في الفيسبوك وفي المواقعالالكترونية المختلفة، وإلى الامام دائمًا.

كلمات دلالية