أخبارNews & Politics

افطار جماعي لنصرة الشيخ رائد صلاح
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

افطار جماعي تضامنًا الشيخ رائد صلاح امام سجن اوهالي كيدار


نظم الحراك الشبابي، مساء أمس الخميس، إفطارا جماعيا من أمام سجن اوهالي كيدار نصرة للشيخ رائد صلاح، المسجون بزنزانة انفرادية منذ دخوله السجن.
وحضر عشرات الناشطين والقياديين من جميع البلدان من الجليل والمثلث والمدن الساحلية و النقب تضامنا مع الشيخ رائد.
وكانت كلمات لطاقم المحامين عنهم خالد زبارقة وعمر خمايسة، وكلمة للشيخ صياح الطوري من العراقيب، وكلمة للدكتور سليمان إغبارية، وكلمة للشيخ هاشم عبد الرحمن.
وعقب أحد المنظمين، الشيخ أسامة العقبي، قائلا: "الأخوة في الحراك الشبابي يقدموا شكرهم لكل من حضر من جميع البلدان مع حفظ اسمائهم والقابهم.. بارك الله فيكم وجزاكم الله خيرا.. شكر خاص لمن قدم وجبة الافطار للصائمين الاخ الفاضل ناجح أبو القيعان".

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
الشيخ رائد صلاح