أخبارNews & Politics

شهر المرأة| طبيبات يحاربن سرطان الثدي
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

اذار شهر المرأة| طبيبات يحاربن سرطان الثدي في مستشفى العائلة المقدسة بالناصرة


"وانا المرأة لي في الطب مجال .. من تهز السرير بيمينها تهز العالم بيسارها" بهذه الجملة افتتحت مدير العلاقات العامة في مستشفى العائلة المقدسة اوديت شومر حديثها لمراسل كل العرب، ضمن تقرير عن طبيبات يحاربن سرطات الثدي ويتألقن في المستشفى.

وقالت أوديت شومر:"ادارة مستشفى العائلة المقدسة فخورة في نسائها، لانهن نساء واعدات جميعهن في اجيال صغيرة وينخرطن في جميع المجالات الطبية، من خلال الاعلام ننقل صورة واضحة عن النساء اللواتي يعملن في المستشفى، نحن نفتخر بهن ولا نميز لأي عرق او طائفة ينتمون، لدينا من العرب واليهود والروس ، لدينا نساء مع تجربة مميزة في مجال الطب مع تخصصات واسعة جدًا ، نتمنى لجميع السيدات العمر المديد وان تبقى المرأة عامود المجتمع لأن من تهز السرير بيمينها تهز العالم بيسارها".

في مجتمعنا نساء يتألقن في مجالات عديدة، ولهن ادوار رائدة وفعالات في شتى المجالات، من أبرز المجالات هو مجال الطب ،بمناسبة شهر اذار شهر المرأة، نقدم لكم نبذة عن بعض الطبيبات في مستشفى العائلة المقدسة اللواتي يتخصصن في موضوع سرطان الثدي ويقدمن انجازات تلو الأخرى.


اوديت شومر

في مستشفى العائلة المقدسة أكدوا لمراسلنا أنهم يدعمون النساء الواعدات من طبيبات وممرضات وجميع الوظائف الادارية، حيث جاء من المستشفى :"نحتفي معا هذا العام بنسائنا الواعدات فالمرأة عماد المجتمع , هي الأم والأخت والزوجة ،نحيي هذه النماذج المشرقة والمشرفة والدور القيادي لنساء رائدات اخترن التحدي. نقدم لكم قائمة لطبيبات مستشفى العائله المقدسة اللواتي نفتخر بهن وبانجازاتهن,المرأة الطبيبة هي مصدر ثقة لأنها أثبتت جدارة موثوقة".
جاء في رسالة من المستشفى بمناسبة شهر المرأة:"وها نحن نرى طبيبات يقدن ويمسكن زمام المبادره والنجاح حليفهن في الدراسة والأبحاث في المختبرات والمقالات الطبية والتميز , لأنهن يتمتعن بالمعرفة والكفاءة العلمية من جهة وبين اللطف والرعاية النفسية من جهة ثانية .انها هي التي تهز السرير بيمينها تهز العالم بيسارها.كل عام ونساء العالم كواكب نستنير بها".

نقدم لكم نبذة عن طبيبات مختصات في مجال سرطان الثذي ويقدمن عملًا مميزًا نفتخر بهن.


الدكتورة ماريان خطيب

الدكتورة ماريان خطيب والتي تترأس وحدة الثدي في مستشفى العائله المقدسة ، ولدت في عكا وانهت دراسة الطب في الجامعه العبرية في القدس.
تدربت في مستشفى رمبام وتخصصت في الجراحة العامة في مستشفى ايخيلوف, تابعت تخصصها في أكسفورد بريطانيا في موضوع جراحة الأورام – الأنكوبلاستيك –والذي يجمع بين جراحة الأورام واعادة البناء التجميلي للثدي (جزئيكامل) .


الدكتورة ريبكا لندروت

اما الدكتورة ربيكا لندروت والتي تترأس وحدة أشعة الثدي في مستشفى العائلة المقدسة ولت في استكهولم (السويد) ودرست الطب في هنغاريا،تخرجت عام 2009 وتدربت في مستشفى رمبام وتخصصت في موضوع الأشعه في مستشفى الجليل الغربي-نهاريا.أجيزت في التخصص الفرعي في موضوع أشعة الثدي في مستشفى رمبام, متزوجه من الدكتور أوري أيال جراح أوعية دموية وهي أم لخمس بنات.


الدكتورة الفيرا كابلان

الدكتورة ألفيرا كابلان أخصائية الأشعه التشخيصية وتصوير الثدي, ولدت في روسيا وحضرت الى البلاد عام 1999. تعمل كطبيبة مشرفة في معهد الأشعه في مستشفى بني تسيون (روتشيلد) في حيفا منذ العام 2016 ومؤخرا انضمت الى كوادر مستشفى العائلة المقدسة اضافة الى صندوق المرضى مؤحيدت. بين الأعوام 2017-2019 أجيزت في التخصص الفرعي في موضوع أشعة الثدي في مستشفى تل هشومير بادارة بروفيسور ميري سكلر.

إقرا ايضا في هذا السياق: