أخبارNews & Politics

جمعية الجليل:إنهاء بحث واسع حول استراتيجيات التعامل
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

جمعية الجليل:إنهاء بحث واسع حول استراتيجيات التعامل مع مرض الكورونا في المجتمع الع


أنهى طاقم العمل في "ركاز" مركز البحوث الاجتماعية التطبيقية مرحلة جمع المعطيات في بحث "التعامل مع مرض جائحة الكورونا في المجتمع العربي" والتي استمرت لمدة 3 أشهر، والتحليل الأولي للمعطيات. وقد شارك في هذا المسح 1533 شخص (841 رجل و692 امرأة) في جيل 18 فما فوق، بحيث تراوحت اعمار المشاركين بين 18-90 سنوات وبلغ معدّل الأعمار 43.4 سنة.

وقد شملت عينة البحث مشاركين من كافة المناطق الجغرافية في البلاد تم توزيعهم على النحو التالي 51.2% من منطقة الشمال، 17% من منطقة حيفا ، 15.2% من منطقة المركز و16.6% من منطقة الجنوب.
تجدر الإشارة الى أن اختيار عينة البحث اعتمدت جميع القواعد العلمية لتمثل كافة شرائح المجتمع العربي مع الاخذ بعين الاعتبار الخصائص المميزة للمجتمع العربي من حيث التوزيع الجغرافي والديموغرافي، كما أنه تم جمع المعطيات من خلال مقابلات شخصية هاتفية ومباشرة مع المشاركين في البحث وعليه، فإن نتائج هذا البحث تشكل صورة حقيقة حول كيفية تعامل مجتمعنا العربي مع جائحة الكورونا في السنة الأخيرة وتأثيرها على جوانب مختلفة من ال حياة .
وتشير النتائج الأولية الى الضرر الاقتصادي الواضح الذي لحق بقطاعات واسعة من الأسر العربية، حيث أشار 55.6% من المستطلعين الى هذا الضرر. كما وتظهر نتائج البحث التدهور في الصحة النفسية حيث ازدادت نسبة حالات الضغط النفسي، الاضطراب، الاكتئاب، والشعور بالوحدة. ونرى هذه الحالات أكثر بين النساء والأشخاص الذين تعطلت أعمالهم، والمرضى المزمنين.
وأظهرت النتائج الارتفاع والتحسن في مدى الانصياع والتجاوب مع التعليمات الوقائية ما بين الموجة الأولى والثانية للوباء حيث وصلت الى نسب مرتفعة تفوق ال 80% فيما يتعلق باستعمال الكمامة، التباعد الاجتماعي، والنظافة، والى حوالي 50% فيما يتعلق بالامتناع عن الزيارات والخروج للتسوق.
وتظهر العلاقة الواضحة بين مدى اقتناع الجمهور بجدوى وفائدة الالتزام بالتعليمات الوقائية والتي ترتفع وفق الجنس (لدى النساء أكثر من الرجال)، المستوى التعليمي، ومناطق السكن وبين مدى التزامه بتنفيذ هذه التعليمات فعلياً.
نشير الى أن المسح يشمل المزيد والعديد من المتغيرات والجوانب الأخرى والتي يتم تحليلها احصائياً نحو اصدار التقرير التفصيلي الواسع قريباً.

كلمات دلالية