أخبارNews & Politics

حملة للشرطة في باقة الغربية وتذمر من المواطنين
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

حملة للشرطة في باقة الغربية- مواطنون: يجب عليهم محاربة العنف واعتقال المجرمين


تنتشر منذ ساعات الصباح قوات كبيرة من الشرطة في الشارع الرئيسي والأحياء السكنية في مدينة باقة الغربية لمراقبة حركة السير وتحرير مخالفات والتشديد على تعليمات وزارة الصحة فيما يتعلق بفايروس الكورونا.

وقال احد المواطنين:" لا مانع من ان تحرر السرطة مخالفات لمن يخالفون القوانين، لكن في كثير من المرات تجد الشرطة من اجل استفزاز السكان، وخاصة في ظل الجائحة". واضاف:" على الشرطة القيام بواجبها في محاربة العنف، فمدينة باقة تشهد حوادث عنف قاسية من اطلاق رصاص وقتل، بينما الشرطة لا تصل الى الفاعلين، والمجرمون ما زالوا يسرحون ويمرحون بشكل حر".
يشار الى مدينة باقة الغربية تشهد في الأسابيع الأخيرة نضالات لمحاربة العنف ذلك بمشاركة جماهير كبيرة من سكان المدينة، لا سيما ان باقة فقدت في العامين الأخيرين عدد من الضحايا، وهم رجل الأعمال احمد زهدي عثامنة، محمد ابو حسين، سوزان وتد، ايهاب بيدوسي، امير ابو حسين، عايدة ابو حسين، وجميع هذه الجرائم وصلت الى طريق مسدود بدون اي اعتقالات.

كلمات دلالية