أخبارNews & Politics

الناصرة: تشييع جثمان الشاب أدهم بزيع ضحية جريمة القتل
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

المجتمع العربي ينزف | تشييع جثمان الشاب أدهم بزيع ضحية جريمة القتل في الناصرة


شيعث جماهير غفيرة من الناصرة والمنطقة، جثمان الشاب أدهم بزيع (30 عامًا) بعد أن لقي مصرعه جراء تعرضه لاطلاق نار في حي الفاخورة بالمدينة مساء أمس الاثنين .

المرحوم أدهم بزيع
وكان قد جاء في بيان من الناطق بلسان الشرطة الليلة الماضية:"ان بلاغًا وصل الى الشرطة من قبل المستشفى في الناصرة حول وصول شاب يبلغ من العمر 30 عامًا وعلى جسده علامات تعرضه لإطلاق نار حيث تم تقديم الإسعافات الأولية والعلاج الطبي للمصاب في محاولة لإنقاذ حياته، إلا ان شتى المحاولات الحثيثة لذلك لم تثمر، ولم يجد الأطباء امامهم سوى اعلان ال وفاة ".

وفي حديث لكل العرب مع رامي بزيع قريب المرحوم قال:" لقد وقع علينا الخبر كالصاعقة ، أدهم كان شابًا خلوقًا وليس لديه أي اعداء ، كان امام منزله يعمل في محله الخاص بتنظيف ال سيارات حتى وصل ملثمون واطلقوا النار عليه، نحن عائلة مسالمة وبعلاقة طيبة مع الجميع، العنف مستشري في الوسط العربي بشكل كبير ، اناشد المسؤولين واعضاء الكنيست بالتحرك فورًا قبل أن يدخل العنف لجميع البيوت العربية".



إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
الناصرة جثمان