منبر العربHyde Park

أغنية القمر -بقلم : رشا وتد
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

أغنية القمر -بقلم : رشا وتد


أغنية القمر
قبّلت النّجومُ وجناتَ القمرْ
اندهقت احداقها خمرًا وغزلًا فترنّحتْ سكّرًا
وباحتْ بحبّها قبيل السّحرْ
عبقت عطره فغطّت بوسنها قبل الفجرْ
فلملمت الفراشاتُ الطّلَ من نصولِ الشّجرْ
فازدادتْ جمالًا وسحرْ
ونثرت الرّياحينُ والنّرجس ما بطيّاتها من عطرْ
وسافرت الغيومُ كاليمامات دون ضجرْ
تمايلت الاقاحي ونامت بحضن الحجرْ
باحَ الصّفصافُ بأسرارهِ للنهرْ
فسطع القمرُ هلالًا اوّلِ الشّهرْ
فقد عادَ الفرحُ من السّفرْ
نثرَ بذوره في كلِّ رابية وسهلْ
طالَ ترحاله وطالَ الهجرْ
فعاد الحبورُ لتجود الاهدابِ والمقلْ
ببريق يحلو معه السّمر والسّهرْ
لتتراقص الخيول والمهرْ
على انغام الفرح المنهمرْ
من أناملِ السّعادة المعزوفة بنايٍ ومزمارْ
فيتأرجح القلبُ طفلًا وتتفتحْ شموسه الغررْ
تفرشُ الاحلامُ والاماني اجنحتها فينيقًا حرْ
اغرقت أخاديد الشّقاء والقهرْ
الّتي خطّها الدّهرْ
استفاقت الياسمينُ وفتحت لواحظها متجليّة كالبدرْ
والخزامى سكبت ارجها بكل مرجٍ بوحًا وسرّ
تفتحت السّواسن وتبدلَ العشب الأصفرْ
لتلبس المروج ثوبها الاخضرْ
وتتزيّن بزهرها وتويجاتها الحمرْ
رمى الصّفير ظفائره الصّفرْ
المغموس بأصيل منتظرًا موعده مع القمرْ
نضجت كرومنا وخمره يقطر الشّهد والسّكرْ
فأسرق اللّحظة من الّلحظة فالعمر لمحة بصرْ
قد تنعم بصبحٍ باسم وتخطف قبل العصرْ
دع عنك التّكدر والتّحسّر
وأرسم على لماك أبتسامة بهجة وسرورْ
فتلك الصّور تبهج المهجة فيجود
اليراع بالحبرْ
حرفًا ثم سطرًا نثرًا وشعرْ
أشرقت ال حياة بعدما نفضت غبار القبرْ
عادَ الماءُ يخفق بقلبِ النهرْ
الحان الوجود اغنية للقمرْ...
بقلم : رشا وتد 26-1-2021

كلمات دلالية