أخبارNews & Politics

ام الفحم: اعتقال 4 مواطنين من قبل المستعربين
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

اعتقال 4 مواطنين في ام الفحم من قبل المستعربين والشرطة تعتدي على المصورين


 ألقت الشرطة القبض على 4 مشتبهين من أهالي أم الفحم لاستجوابهم للاشتباه في تورطهم في أعمال شغب. بحسب البيان.

اضاف البيان:" في أعقاب أعمال الشغب التي وقعت قبل فترة عند مدخل أم الفحم ، في نهاية العملية ، اعتقلت الشرطة المباحث 4 من سكان أم الفحم للاشتباه في تورطهم في أعمال شغب. تم إحضار المشتبه بهم الأربعة للاستجواب في مركز الشرطة بالمدينة وفي نهاية استجوابهم ووفقًا للأدلة في القضية ، سيتم البت في عقد جلسة غدًا في محكمة حيفا مع طلب تمديد اعتقالهم". بحسب البيان.

اختتم البيان:" وتواصل قوات الشرطة وشرطة حرس الحدود التواجد في الموقع من أجل حفظ النظام في المدينة". بحسب البيان


تصوير الشرطة
وصل الى موقع كل العرب بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة اسرائيل للاعلام العربي-لواء الساحل:" الشرطة تفرق في هذه الاثناء مظاهرة عنيفة غير قانونية على مدخل ام الفحم".

اضاف البيان:" خلال مظاهرة التي جرت في مدينة ام الفخم بدأ عدد من المشتبهين بالقاء الحجارة نحو افراد الشرطة بالقرب من ميدان مدخل المدينة. وهذا وقام افراد الوحدة لمكافحة الشعب "اليسام" وافراد من شرطة الحدود بتفريق المظاهرة وفتح الطريق للدخول والخروج من المدينة".

تابع البيان:" افراد الوحدة لمكافحة الشعب "اليسام" وافراد من شرطة الحدود يتواجدون في المكان لفرض النظام.و ستواصل الشرطة السماح بممارسة حق التعبير عن الرأي ولكنها لن تسمح بالاخلال بالنظام".


تصوير الشرطة

إنطلاق خطبة وصلاة الجمعة، في ساحة بلدية أم الفحم وذلك احتجاجًا على الجريمة والعنف المتفشي في المجتمع العربي، وذلك بسبب احداث العنف المتفشية في المجتمع العربي، حيث شهدت مدينة أم الفحم خلال الأيام الأخيرة، حالات عنف كثيرة وأبرزها محاولة اغتيال القيادي د. سليمان إغبارية، واصيب شاب، أمس، من بلدة معاوية بجراح خطيرة جراء حادثة إطلاق نار.

ويشارك في صلاة الجمعة العشرات من أهالي مدينة أو الفحم والمنطقة وذلك للإحتجاج على الجريمة والعنف المتفشيان، وستكون بعد الصلاة مظاهرة غضب حاشدة حتى شارع وادي عارة الرئيسي.

ودعت أطر مختلفة في مدينة أم الفحم، المواطنين للتظاهر وأداء صلاة الجمعة، مدخل المدينة وذلك بنوع للإحتجاج بشكل سلمي.
وأُطلق على هذه التظاهرة: "جمعة الغضب"، وتكون هذه الدعوات ضمن سلسلة من النضالات التي يقوم بها المواطنين الفحماويين، للنضال والتظاهر ضد العنف ومطالبة الشرطة بالتحرك في هذه القضية.

إقرا ايضا في هذا السياق: