أخبارNews & Politics

كفرقرع: اعلان الاضراب العام في البلدة ومسيرة احتجاجية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

كفرقرع: اعلان الاضراب العام في البلدة ومسيرة احتجاجية ضد العنف بعد جنازة الشاب سليمان مصاروة


عقد مجلس كفرقرع المحلي، صباح اليوم الأربعاء، جلسة طارئة وذلك بعد مقتل الشاب، سليمان نزيه مصاروة وإصابة الشاب ساهر حوشية، بجراح بالغة الخطورة، إثر تعرضهم لإطلاق نار، يوم أمس.

وجاءت الجلسة لبحث قضية العنف والقتل في البلدة، وتقصير الشرطة في أداء عملها بهذا الصدد. وحتى الآن سيكون إضراب شامل في بلدة كفرقرع، وذلك بعد جريمة القتل المؤسفة التي حدثت في البلدة. وكان قد شجب واستنكر رئيس مجلس كفرقرع المحلي المحامي فراس بدحي، قتل الشاب سليمان نزيه مصاروة وإصابة الشاب ساهر حوشية من بلدة اليامون قضاء مدينة جنين. ويتواجد في الاجتماع أعضاء المجلس المحلي، بالإضافة إلى عدد الشخصيات الفعالة في البلدة، وايضًا النائب د. يوسف جبارين.وفي حال صدور، قرارات جديدة سيتم نشرها على الفور.

ويتواجد في الاجتماع رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية محمد بركة، والنائب وليد طه، والنائبة إيمان خطيب ياسين.

رئيس المتابعة بركة: اذا كانت الشرطة الإسرائيلية تعتقد بان الشرطة الفلسطينية تستطيع محاربة الجريمة لدينا، فليفتحوا لها الأبواب

قال محمد بركة في اجتماع كفرقرع الذي جاء على خلفية جريمة قتل الشاب سليمان مصاروة (24 عاما) واصابة اخر بجراح خطيرة، "قبل ايام حصلت جريمة قتل ثلاثية في كفر عقب، والشرطة الإسرائيلية رفضت الدخول الى هناك واعطت الشرطة الفلسطينية بالتدخل، لذلك اقول اذا كانت الشرطة الإسرائيلية تعتقد بان الشرطة الفلسطينية تستطيع محاربة الجريمة في المجتمع العربي فليفتحوا لها البواب كي تباشر في العمل، فلماذا لا تقوم الشرطة بواجبها وهي تعلم اين هو السلاح ومن هم المجرمون ومن يقتلون".

القرارات النهائية، من الاجتماع:
-تعميم بيان استنكار وتعزية لعائلة الفقيد، وهذا إجتماع طارىء بحضور كافة القيادات واعضاء الكنيست ولجنة المتابعة.

-ارسال رسالة لحكومة اسرائيل وما يحدث في المجتمع العربي

-تخصيص خطبة الجمعة في الجمعة القريبة للجريمة والعنف

- مقاطع ة كل من يحمل السلاح وعدم مشاركتهم في كافة المناسبات

-مطالبة الحكومة بمكافحة العنف وان يكون هذا الموضوع على سلم الاولويات.

-رفع الاعلام السوداء على بناية المجلس المحلي،  وأيضًا المؤسسات في البلدة.

-إعلان الإضراب شامل يوم غد الخميس، وذلك لحداد على هذه الجرائم والحداد سيكون لمدة ثلاثة أيام.

وجاء في بيان صادر عن إبراهيم ابوعطا المتحدث باسم مجلس محلي كفرقرع، أنه:" اعلن مجلس محلي كفرقرع في ختام جلسته الطارئة التي عقدها صبيحة اليوم الأربعاء اعلان الاضراب العام والشامل يوم غد الخميس الموافق 07.01.2021 وإعلان الحداد لثلاثة أيام بدء من اليوم , وذلك استنكارا لمقتل الشاب سليمان نزيه مصاروة.

وشارك في الجلسة التي عقدت في المركز الجماهيري الحوارنة رئيس مجلس محلي كفرقرع المحامي فراس بدحي , والسيد محمد بركة رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية , وعدد من أعضاء الكنيست ورؤساء سلطات محلية , إضافة الى ممثلين عن مختلف التيارات الشعبية والجماهيرية وأئمة المساجد. ومن ابرز القرارات الأخرى التي اعلنها المجلس المحلي , استنكارا للجريمة النكراء :
تنظيم مسيرة حاشدة بعد جنازة المغدور المرحوم سليمان مصاروة, ومطالبة أهالي البلدة بالمشاركة الحاشدة في المسيرة , التي سيعلن عن مسارها لاحقا.
مطالبة أصحاب المحلات التجارية , والمواطنين بالالتزام الكامل بالإضراب العام والشامل يوم غد الخميس في جميع مرافق ال حياة في البلدة.
رفع الاعلام السوداء على بناية المجلس والمؤسسات العامة في كفرقرع.
مناشد أئمة المساجد على تخصيص خطبة الجمعة هذا الاسبوع عن آفة الجريمة والعنف التي يعاني منها المجتمع العربي.
ابراق رسالة واضحة لحكومة وشرطة اسرائيل وتحميلهم مسؤولية الجريمة النكراء.
اعلان المقاطعة والحرمان على كل من يحمل السلاح وعصابات الإجرام".

كلمات دلالية