جامعات / مدارسStudents

وقوع خطأ بعلامات بجروت الصيف
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

بعد وقوع خطأ: تصحيح علامات بجروت الصيف لعشرات الآلاف من الطلاب


أعلنت وزارة التربية والتعليم أنه تم العثور على أخطاء في عملية تنسيق امتحانات البجروت التي جرت في الصيف، لذلك سيتم اليوم تحديث وتصحيح 410 ألف علامة. وكانت وزارة التربية والتعليم قد قامت بتصحيح حوالي 23000 علامة مدرسية لحوالي 20.000 طالب ، ورفع علاماتهم، وإلغاء 11.000 علامة. وقالت وزارة التربية والتعليم اليوم "هذا حدث معقد ، وسننشر العلامات المحدثة اليوم".

وجاء في بيان صادر عن المتحدث باسم وزارة التربية والتعليم كمال عطيلة:" وزير التّربية يوآب غالانت يعيّن لجنة فحص خارجيّة تكون مسؤولة عن فحص سيرورة العمل في بجروت صيف 2020.لجنة الفحص تقام في أعقاب النواقص والأخطاء التي وجدت في اطار تغيير نظام  امتحانات البجروت الذي تقرّر لصيف 2020.وزير التربية يوآب غالانت أعلن اليوم عن تعيين لجنة فحص خارجيّة تكون مسؤولة عن فحص  سيرورة  اجراء امتحانات بجروت صيف 2020( والتي اتخذت في آذار 2020).  اللجنة ستفحص طريقة  احتساب العلامات ، طريقة استلامهم ، وأيضا تحديد نتائج البجروت في سنوات مضت وفق الطريقة التي كانت متّبعة( معدّل تفاضلي- شكيد )".

واضاف البيان:" سترأس اللجنة المديرة العامّة السّابقة رونيت تيروش  وأعضاؤها: رئيسة كليّة ليفينسكي، البروفيسور ميخال بيلر، مديرة المركز القطري للتقييم والامتحانات د. عنات بن سيمون، خبير الاقتصاد في التربية، البروفيسور فيكتور لبيه من الجامعة العبريّة . مستشارة تربويّة بداغوجيّة في مركز علماء المستقبل ومديرة قسم التعليم فوق الابتدائي السّابقة يافا باس .اللجنة ستقدّم توصياتها لوزير التّربية وللمدير العام للوزارة خلال 45 يوما.

يشار بأنّه على ضوء شكاوى وصلت من معلّمين، مديرين وطلاب قام المدير العام للوزارة لفحص المعطيات المتعلّقة بالعلامات وذلك استعدادا لامتحانات شتاء وصيف 2021 ، هذا الفحص يتعلّق منذ لحظة انطلاق الامتحانات وفق المساق الذي اتّخذ لغاية استلام النتائج في تشرين أوّل 2020.حسب الفحص الداخلي للوزارة فقد اتّضح بأن الوزارة مع بداية العام 2020 لم تحدّد برنامج عمل بعيد الأمد لكل ما يتعلّق باستلام النتائج واحتساب المعدلات والعلامات وقد ظهر وجود أخطاء تقنيّة باستلام جزء من هذه العلامات  وعلى ضوء ذلك قامت الوزارة بتصحيح الأخطاء وقامت باجراء فحص مجدّد للعلامات المدرسيّة حيث تمّ تصحيح نحو 23 ألف علامة(لنحو 20 ألف طالب) الأمر الذي أدّى الى ارتفاع علاماتهم .

إقرا ايضا في هذا السياق: