أخبارNews & Politics

لقاح كورونا الإسرائيلي ينتقل للتجارب الثانية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

لقاح كورونا الإسرائيلي ينتقل الى مرحلة التجارب السريرية بمشاركة نحو 1000 متطوّع


تمّت المصادقة، مساء الاثنين، على انتقال لقاح كورونا الإسرائيلي الى مرحلة التجارب السريرية بمشاركة نحو 1000 متطوّع، حيث تلقى المعهد البيلوجي الإسرائيلي الموافقة على انطلاق التجارب من قبل وزارة الصحّة، لتبدأ التجارب السريرية على الانسان خلال اليومين القريبين في مستشفى شيبا تل هشومير ومستشفى هداسا عين كارم، على ان تنتقل التجارب لاحقًا الى مستشفيات ومراكز طبيّة أخرى في البلاد.


صورة توضيحية - رويترز

تم الحصول على الموافقة للانتقال الى التجارب السريرية بعد المرحلة الأولى التي انتهت بنجاح دون آثار جانبية كبيرة وبتوصية من لجنتين من الخبراء، داخلية وخارجية.

وفي الأيام الأخيرة، أكمل المعهد البيولوجي الاسرائيلي الاستعدادات اللازمة وبعد موافقة وزارة الصحة، أصبح جاهزًا للانتقال فورًا إلى المرحلة التالية من التجربة.

وستشمل المرحلة الثانية التي ستستمر عدة أشهر، اختبارات سلامة مكثّفة على حوالي ألف متطوع سليم تبلغ أعمارهم 18 عامًا وأكثر - علمًا أنّ هذه المرحلة مصممة لإكمال اختبارات السلامة المطلوبة وتحديد الجرعة واختبار التدابير الإضافية لفعالية اللقاح.
وسيُمكن نجاح مرحلة التجارب هذه من مواصلة تجربة واسعة النطاق تختبر فعالية اللقاح الإسرائيلي - وهي مرحلة سيشارك فيها ما يصل إلى 30 ألف متطوع في إسرائيل وربما في الخارج.

إقرا ايضا في هذا السياق: