أخبارNews & Politics

دير الأسد| إزدياد مقلق بعدد إصابات كورونا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

دير الأسد| إزدياد مقلق بإصابات كورونا - ذباح: اللامبالاة وعدم الإلتزام قد يدخلنا للدائرة الحمراء

رئيس المجلس المحلي أحمد ذباح:

لا يوجد التزام بالتعليمات لا بلبس الكمامات ولا بالحفاظ على تباعد وخصوصاً من فئة الشباب الذين يتجولون داخل وخارج القرية بدون كمامات 


تشير أحدث معطيات كورونا التي سجّلت في بلدة دير الأسد إلى تشخيص 15 إصابة جديدة خلال يومين، ليرتفع العدد الاجمالي الى 25 إصابة نشطة، حيث تشهد القرية ارتفاعًا مقلقًا بعدد إصابات كورونا، وهو ما أشار إليه رئيس المجلس المحلي أحمد ذباح.

وقال ذباح:"مرة اخرى اللامبالاة وعدم الإلتزام قد يدخلنا الى الدائرة الحمراء وقد يؤدي الى اغلاق القرية وهذا ما لا نريده، وللاسف اقولها انه لا يوجد التزام بالتعليمات لا بلبس الكمامات ولا بالحفاظ على تباعد وخصوصاً من فئة الشباب الذين يتجولون داخل وخارج القرية بدون كمامات ويقومون بنقل الفيروس الى دير الاسد وهذا لا يعقل!".
وأضاف رئيس المجلس في دير الأسد بالقول:"لا نريد العودة الى الوراء والى الاوضاع المزرية التي شهدتها دير الاسد في موجة و الكورونا الاولى, ونحن نحمل المسؤولية على كل شخص لا يلتزم بالتعليمات , واذا استمر ارتفاع عدد الاصابات فلن نتوانى من التعاقد مع شركة خاصة لتحرير المخلفات لمن لا يرتدي الكمامة ولا يحافظ على التعليمات, فرجاء اهل بلدي من اجل دير الاسد ومن أجل اهاليكم وكابر السن والجميع الألتزام ثم الألتزام لكي نبقى ضمن الدائرة الخضراء ونحفظ ونصون دير الاسد خالية من الكورونا".

إقرا ايضا في هذا السياق: