أخبارNews & Politics

مصاروة من الطيبة: الإغلاق أوصلنا للإنهيار!
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مصمم الأزياء عايد مصاروة من الطيبة: الإغلاق أوصلنا للإنهيار لكننا سنبذل مجهودا كبيرا للعودة


عادت المحلات التجارية اليوم الأحد للعمل بعد انقطاع دام شهرين بسبب تفشّي فيروس الكورونا في البلاد، والذي ادى الى اتخاذ قرار حكومي يقضي بالإغلاق. وفي حديث خاصّ لمراسلتنا مع عايد مصاروة صاحب محل تصميم ازياء للعرائس في مدينة الطيبة قال:"اخيرا الحكومة قررت فتح المحلات التجارية بعد اغلاق طويل، اذ ان هذا الوضع سبب لي وللأخرين حالة من الانهيار الاقتصادي، كما ان جميع المواطنين لم يعلموا كيف يمكن التماشي مع هذه الأوضاع".


واضاف مصاروة:" يوجد لدي محل لتصميم بدلات للعرائس واديره منذ خمسة سنوات، وقبل انتشار الكورونا كنت اعمل طوال الوقت وكانت المصلحة ناجحة وموفقة، وجميع الزبائن تلقوا خدمات عالية"، وتابع:"بعد الكورونا تغيّر الوضع، وانا شخصيا اتمنى ان نعود الى طبيعة عملنا كما كان، لكن هذا يحتاج بان ابذل جهدا اكبر، ووفق التعليمات الصادرة عن وزارة الصحّة كي لا ندخل الى اغلاق ثالث، ففي حال وان كانت هنالك مخالفة للإرشادات التي قد ترفع من نسبة الإصابات فان هذا الوضع سيجعل الجهات الحكومية تتخذ قرار اغلاق مرة اخرى".
واختتم مصاروة حديثه:"اناشد جميع المواطنين في كل البلاد الحفاظ على التعليمات حتى نستطيع العودة الى حياتنا وفتح مصادر رزقنا واعالة عائلاتنا، وامل ان يزول هذا الوباء وان يشفي الله جميع المصابين"

إقرا ايضا في هذا السياق: