أخبارNews & Politics

مدراء مدارس عربية بالقدس يلزمون المعلمين بالدوام
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مدراء مدارس عربية بالقدس يلزمون المعلمين بالدوام رغم الاغلاق


رغم الإغلاق الذي فُرض على المدارس منذ صباح اليوم الخميس، اشتكت نقابة المعلمين في القدس بأن عددا من المدراء العرب ألزموا المعلمين للحضور إلى المدارس. ويفيد مراسل "كل العرب" أنّ الحديث عن مدرسة العيسوية الإبتدائية بنين، المأمونية الثانوية والعيسوية الثانوية".


وأصدرت نقابة المعلمين بيانا، وصلت نسخة عنه إلى "كل العرب"، جاء فيه: "وصلنا أن بعض المدراء يحاولون إجبار معلمي التربية العادية للذهاب والتعليم عن بعد من داخل المدرسة. نقول لهؤلاء المدراء كفاكم تجبرا بالمعلمين وكفاكم خلق قوانين على أهوائكم، فنحن لن نسمح لكم بالمساس بالمعلمين، و نطلب منكم التعاون وتسهيل ظروف العمل على المعلمين حسب ما يتيحه القانون، فيكفي المعلمون ضغوطات وصعوبة التعليم في ظل جائحة الكورونا ومخاطر الإصابة بها، ونذكركم بأنكم موظفين شأنكم شأن المعلمين، والجميع يعمل حسب تعليمات الوزارة، فالجميع موظفين في خدمة الطلاب".
وتابعت النقابة: "للتوضيح اكثر فإن إعلاننا إنه لا يوجد إجبار أو إلزامية لذهاب المعلمين للتعليم عن بعد من داخل المدارس، الا لمن لديه مشكلة في التجهيزات الحاسوبية في البيت، هو إعلان على لسان الناطق باسم الوزارة السيد المحترم كمال عطيلة، حيث أن هدف الوزارة ان يتم التعليم عن بعد بنجاح وليس هدفهم الإثقال على المعلمين". ووعد الناطق بلسان وزارة المعارف، كمال عطيلة، بفحص القضية بالنسبة للمدرسة الإبتدائية المذكورة، لافتا إلى أنّ الثانويات بمسؤولية البلدية.

والمدارس هي:

المأمونية، العيسوية الثانوية

العيسوية الابتدائية، الطور

شعفاط الأساسية بنات ب،

العيسوية الثانوية

احد المعلمين قال: "يلجأ بعض المدراء العرب في شرقي القدس بالتعاون مع البلدية على إذلال المعلمين، واخضاعهم لقوانينهم التعسفية، الدولة بأكملها أعلنت التعليم عن بعد، في كافة المدن و البلدات، إلا في شرقي القدس". وعقب الناطق بلسان الوزارة بالقول: "طلبت من المفتش (عنان القاسم) بإخبار المعلمين بأن التواجد غير إلزامي".

تعقيب وزارة المعارف
وجاء في تعقيب كمال عطيلة، المتحدث بلسان وزارة المعارف للمجتمع العربي ما يلي:"جهاز التعليم من رياض الاطفال وحتى الصف الثاني عشر اغلق بدءًا من اليوم الخميس، اما المدارس فهي مفتوحة كما كل مكان عمل رسمي في اسرائيل ولكن لا توجد تعليمات تلزم المعلمين والمعلمات بالتواجد في المدرسة، اما المعلمون الذين يواجهون صعوبات تقنية او غيرها في المنزل يستطيعون التوجه للمدرسة لمتابعة عملية التعلّم عن بعد"، كما قال.

رد بلدية القدس
وجاء في رد بلدية القدس حول الموضوع ما يلي:"أصدرت بلدية القدس تعليمات لمديري المدارس بعدم إجبار المعلمين على الحضور إلى المدرسة. وفي نفس الوقت ، فإن المدارس مفتوحة لمصلحة المعلمين الذي يجدون راحة أكبر في العمل واستخدام البنية التحتية بالمدرسة وليس من المنزل".

إقرا ايضا في هذا السياق: