أخبارNews & Politics

فيديو مؤلم لوالدة المرحوم أدهم ناطور
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

فيديو يقطّع القلوب| والدة المرحوم أدهم ناطور: ربيته بدموع عيوني.. بدل ما أزفّه حطيته في تابوت

والدة الشاب المرحوم، أدهم ناطور:

الشرطة لا تحمينا كما تدّعي.. أنتم تتواجدون هنا حتى تهجموا علينا وتقتلونا إذا أطلقنا صرخة و"فشة قلب".

هذه دولة عنصرية، الدولة لا تريد ولا أي شخص عربي فيها


أطلقت والدة الشاب المرحوم، أدهم ناطور، والذي قتل رميًا بالرصاص قبل أيام في البلدة، خلال تظاهرة احتجاجية ابني عمره 20 سنة، ربّيته بدموع عيوني.. ماذا تفعل الشرطة هنا؟.. عندما قُتل ابني كانت الشرطة بعيدة عنه بضعة أمتار فقط!! الشرطة لا تحمينا كما تدّعي.. أنتم تتواجدون هنا حتى تهجموا علينا وتقتلونا إذا أطلقنا صرخة و"فشة قلب".


الأم الثكلى تبكي ابنها

وأضافت:"هذه دولة عنصرية، الدولة لا تريد ولا أي شخص عربي فيها".. وتابعت:"من سمح للذي قتل ابني أن يأخذه مني؟ هذاالعريس بدل أن أزفّه حطيته في التابوت.. التابوت بكي عليه.. يا ويلكم من الله.. هاي حكومة؟ الله يجازيكو".

إقرا ايضا في هذا السياق: