أخبارNews & Politics

انتخاب د. منصور عباس رئيسا للجنة مكافحة العنف
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

أعضاء لجنة مكافحة العنف في المجتمع العربي ينتخبون بالإجماع د. منصور عباس رئيسًا لها

 النائب د. منصور عباس: لن نكتفي بتحسين أداء الشرطة ونطالب بخطة حكومية متعددة الوزارات وممولة مع جدول زمني وأهداف محددة وقابلة للتقييم


صادق النواب أعضاء اللجنة البرلمانية الخاصة لمكافحة العنف والجريمة في المجتمع العربي، بالإجماع، في جلستها اليوم الثلاثاء، على توصية لجنة الكنيست بانتخاب رئيس القائمة العربية الموحدة النائب د. منصور عباس من القائمة المشتركة، رئيسًا للجنة.

وشارك في الجلسة كل من رئيس الكنيست يريف لفين، ورئيس لجنة الكنيست إيتان غينزبورغ، وأعضاء اللجنة، الذين هنأوا النائب منصور عباس بانتخابه وتمنوا له وللجنة النجاح في مهمتهم.وقال د. منصور عباس في حديثه بعد انتخابه رئيسًا للجنة: "إن قداسة حياة الإنسان، واحترامه وحريته وحقوقه وأمنه الشخصي ستكون بوصلة عمل هذه اللجنة التي ستعالج آفة العنف والجريمة في كل المجتمع، لكنها بالطبع ستتركز في آفة العنف والجريمة المنظمة التي تغزو المجتمع العربي".
وأضاف د. منصور عباس: "لن نكتفي بتحسين أداء الشرطة فقط، بل مطلبنا هو إقرار خطة حكومية متعددة الوزارات وممولة مع جدول زمني وأهداف محددة وقابلة للتقييم".وشكر عباس جميع أعضاء اللجنة على ثقتهم به وانتخابهم له، وتمنى النجاح لجميع الأعضاء في المهمة المقدسة التي تتعلق بحياة الناس وأمنهم.
وهنأ رئيس الكنيست يريف لفين، النائب عباس على انتخابه، وقال له: "لقد أخذت على عاتقك مهمة هي من المهام الأهم على جدول أعمال الكنيست، وهي توعوية بالدرجة الأولى. من يظن أن ظاهرة العنف والجريمة تتعلق ببلد دون آخر فهو مخطئ، إنها مشكلة صعبة تتعلق بجميع مواطني الدولة. وعلينا جميعا أن نتعاون مع سلطات تطبيق القانون وممثلي الجمهور، وستكون هذه اللجنة رأس حربة في معالجة هذه الآفة".
رئيس لجنة الكنيست إيتان غينزبورغ هنأ هو الآخر النائب عباس على انتخابه وقال: "إقامة هذه اللجنة أمر بغاية الأهمية، القضية تهم المجتمع العربي الذي يبلغ حوالي 20% من مواطني الدولة. جيد أن هذه اللجنة أقيمت، وأعرف النائب منصور عباس ومن الجيد أنه هو من سيرأسها".

كلمات دلالية