أخبارNews & Politics

مؤلم: زوج وأطفال الأسيرة آية خطيب من عرعرة يعايدونها
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مؤلم: زوج وأطفال الأسيرة آية خطيب من عرعرة يعايدونها من خارج السجن


قام، صباح الأحد، زوج الأسيرة آية خطيب وأطفالها السيد علي عمر، بمعايدة زوجته الأسيرة آية خطيب، من خارج قضبان سجن "الدامون"، هذا وأطلق السيد علي وأطفاله محمد وعبد الرحمن بالونات في سماء السجن، وذلك لمعايدة الأسيرة آية.

وكتب على بعض البالونات رسائل من الأطفال،" الحرية لك ماما"، "كل عام وأنت حرّة يا ماما"، "عيد سعيد منحبك يا ماما".وكانت قد أعتقلت الأسيرة آية خطيب في تاريخ، 17 شباط/ فبراير من هذا العام الجاري، من منزلها في قرية عرعرة، وتكون الأسيرة أم لطفلين محمد وعبد الرحمن، وتعمل معالجة للنطق واللغة.

ونشطت آية في جمع التبرعات لأطفال غزة، الذين يتعالجون بالمستشفيات داخل الخط الأخضر، بالإضافة الى مساعدة الطلبة الجامعيين الذين كانوا يعانون من أوضاع إقتصادية صعبة.وفي الشأن القضائي، نظرت المحكمة المركزية في القدس بالإلتماس الأخير الذي تقدم به طاقم الدفاع، على قرار المحكمة المركزية في مدينة حيفا ، ورفضت المحكمة تحول خطيب للحبس المنزلي.

ويشار إلى أن النيابة العامة، قدمت للمحكمة المركزية في مدينة حيفا، لائحة إتهام ضد الأسيرة، زعمت فيها أنها عملت على تجميع أموال لدعم "الإرهاب"، وتحويلها لحركة حماس.ومن الجدير بالذكر أن، المحكمة مددت إعتقال الأسيرة آية خطيب ثمانية مرات.

كلمات دلالية