السلطات المحلية

رئيس بلدية الطيرة: لا للإزدواجية في المواقف والنفاق
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

رئيس بلدية الطيرة: لا للإزدواجية في المواقف والنفاق فاطلاق الرصاص مرفوض ضد اي شخص

مازالت قضية اطلاق الرصاص في مدينة الطيرة الذي اسفر عن اصابة شرطيين بجراح خطيرة وطفيفة تلقي بظلالها على المدينة اذ باتت حديث الساعة في منطقة المثلث الجنوبي والبلاد.

رئيس بلدية الطيرة المحامي مأمون عبد الحي كتب في صفحته "لا للإزدواجيه في المواقف والنفاق، استعمال السلاح مستنكر ومرفوض سواءً كان ضد مواطن او أي إنسان".

عبد الحي قال لموقع العرب وصحيفة كل العرب:" للأسف الشديد المجتمع العربي كله يعاني من حالات الإجرام واستفحال الجريمة، وعندما يكون الأمر متعلق بقتل في البلد نلاحظ بان الأغلبيه الساحقة تمتعض من الموضوع ولكن للأسف لا تتحدث ضد المجرمين بشكل مباشر . هناك من يتحدث عن إطلاق النار ضد الشرطه بنوع التشفي وغيرها من المواقف. القصد ان استعمال السلاح مهما كان وضد الشرطه ايضاً مرفوض بشكل تام".
واضاف:" طبعاً نطالب الشرطة بالعمل الجاد من اجل اعادة الأمن الشخصي لكل مواطن في الطيره كما ونناشد الحكومة العمل على تخصيص ميزانيات مناسبة لخلق فرص عمل للشباب وتطوير مشاريع تربوية ثقافية في المجتمع العربي والمصادقة على إقامة وحدات سكن للشباب لبعث الأمل في نفوسهم وإبعادهم عن الجريمة وعالم الإجرام".

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
الطيرة مأمون عبدالحي