أخبارNews & Politics

عمّة مصطفى يونس: قُتل لأنّه لم يضع كمامة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
23

حيفا
غائم جزئي
23

ام الفحم
غائم جزئي
23

القدس
غائم جزئي
23

تل ابيب
غائم جزئي
23

عكا
غائم جزئي
23

راس الناقورة
غائم جزئي
23

كفر قاسم
غائم جزئي
23

قطاع غزة
سماء صافية
22

ايلات
سماء صافية
35
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

عمّة المرحوم مصطفى درويش يونس: قُتل لأنّه لم يضع كمامة.. رجل الأمن ضربه أولًا وأردوه قتيلا

تحدّث عمة الشاب المرحوم مصطفى درويش يونس من عارة عن تفاصيل ما حدث مع ابن شقيقها التي رافقته هو وأمّه خلال زيارتهما للمستشفى


تحدّث عمة الشاب المرحوم مصطفى درويش يونس من عارة عن تفاصيل ما حدث مع ابن شقيقها التي رافقته هو وأمّه خلال زيارتهما لمستشفى شيبا تل هشوومير. مشيرة إلى أنّ والدة مصطفى "الشاب دخل برفقة والدته لتلقي العلاج في احد المستشفى فصادفهما رجل يهودي وزوجته وقالا له "لماذا لا تضع كمامة" فأجابهما بأنه "حر ولا علاقة لأحد به"، بعدها وبعد انهاء العلاج خرج نحو البوابات التي وقف عليها رجال الأمن وعندما لاحظوا قدومه بدون كمامة قاموا باطلاق الرصاص صوبه".
وعند سؤال العمّة حول السكين التي كانت بحوزته وقيامه بطعن حارس أمن قالت:"هو قام بسحب السكين بعد ان قام حارس أمن بضربه فتكاثر عليه رجال الأمن وأطلقوا الرصاص صوبه واستمروا بإطلاق الرصاص حتى عندما سقط أرضًا"، على حدّ تعبيرها.

إقرا ايضا في هذا السياق:

ب. حيزي ليفي مديرًا عامًا لوزارة الصحّة