السلطات المحلية

وادي عارة: السلطات المحلية ملتزمة بالإضراب
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

بعد قرار اللجنة القطرية- وادي عارة: السلطات المحلية ملتزمة بالإضراب المفتوح والشامل

إعتصم، امس الإثنين، غالبية رؤساء السلطات ال محلية العربية في البلاد، أمام وزارة المالية في القدس، وبمشاركة عدد من أعضاء الكنيست العرب من القائمة المشتركة، إحتجاجاً على عدم التجاوب الحكومي مع مطالب اللجنة القطرية


إلتزمت السلطات المحليّة، في منطقة وادي عارة، اليوم الثلاثاء، بالإضراب المفتوح والشامل، الذي قررته اللجنة القطرية، يوم أمس الإثنين، وذلك إحتجاجًا على عدم التجاوب الحكومي مع مطالب اللجنة القطرية، في تعويض السلطات المحلية العربية جرّاء خسائرها في مدخولاتها ومواردها الذاتية المتعلقة بضريبة الأرنونا، خلال مواجهة أزمة إنتشار فيروس الكورونا في الأشهر الأخيرة.

ويشمل الإضراب جميع أقسام ومؤسسات السلطات المحلية، كما أكدت اللجنة القطرية على قراراتها في استمرار الإجراءات الإحتجاجية التصعيدية.
وتجوّل مراسلنا في بعض السلطات المحليّة بمنطقة وادي عارة ومنها، بلدية ام الفحم، مجلس عارة عرعرة المحلي، ومجلس كفرقرع المحلي، اذ ان جميع السلطات مغلقة، بكافة أقسامها.

وكان قد إعتصم، امس الإثنين، غالبية رؤساء السلطات المحلية العربية في البلاد، أمام وزارة المالية في القدس، وبمشاركة عدد من أعضاء الكنيست العرب من القائمة المشتركة، إحتجاجاً على عدم التجاوب الحكومي مع مطالب اللجنة القطرية.
ورفع رؤساء السلطات المحلية، خلال الاعتصام الاحتجاجي، الشعارات وردَّدوا الهتافات المُندِّدَة بسياسة التمييز المنهجي، والرافضة للسياسة الرسمية العنصرية تجاه الجماهير العربية وسلطاتهم المحلية، مُؤكدين على تمسّكهم بالحقوق الشرعية والعادلة، كما جاء في بيان السلطات المحلية.

ومن الجدير بالذكر، انها كانت قد عقدت جلسة عمل، بعد الإعتصام واجتماع لجنة المالية البرلمانية، بين رئيس اللجنة القطرية السيد مضر يونس، وممثلي وزارة المالية، بحثا خلالها تفاصيل المطالب، لكن دون أن يجري أي تقدُّم حقيقي وجدي في التجاوب مع مَطالب اللجنة القُطرية.

وأشارت، اللجنة القطرية أنه في حال حدوث أي تطوّر أو تقدّم أو تغيير في هذا الصّدد، سيتم إصدار بيان خاص وشامل لاحقاً.

إقرا ايضا في هذا السياق: