السلطات المحلية

مجلس الرينة: لن تفتح المدارس أبوابها
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مجلس الرينة: لن تفتح المدارس أبوابها ولا عودة للطلاب إلى صفوف الدراسة في الفترة القريبة

بالرغم من القرار الا أن المجلس المحلي باشر صباح اليوم السبت بتعقيم وتطهير المدارس ورياض الاطفال


أكّد مجلس الرينة المحلي أنّه لن تفتح المدارس في القرية أبوابها ولا عودة للطلاب إلى صفوف الدراسة في الفترة القريبة. وجاء في بيان وقّعه رئيس مجلس الرينة، جميل بصول أنّه:"بعد سلسلة من المشاورات ومناقشة موضوع عودة الطلاب إلى المدارس من خلال سكرتارية اللجنة القطرية لرؤساء السلطات ال محلية العربية بالتوازي مع المباحثات مع رؤساء لجان أمور الطلاب الابتدائية الرسمية ولجنة أولياء أمور الطلاب المركزية في القرية، فقد تقرر تبني موقفهم بعدم عودة طلابنا إلى المدارس, حرصًا منا على صحة وسلامة طلابنا خاصة مع استحالة ضمان تطبيق تعليمات الوزارة على ارض الواقع ومن باب الخوف من دخول وتفشي العدوى.

عليه فقد صادق المجلس البلدي في جلسة غير اعتيادية اليوم 02.05.2020 بتبني التوصيات والاستمرار في إغلاق كل المؤسسات التعليمية الرسمية في القرية بما في ذلك المدارس الثانوية، المدارس الابتدائية ورياض الأطفال والبساتين يشمل المدارس ورياض الأطفال الخاصة"، بحسب البيان.

وزاد البيان:"سيتم إعادة تقييم الوضع يوم السبت القادم الموافق 10.05.2020 للتباحث في إقرار خطوات جديدة. وبالرغم من القرار الا أن المجلس المحلي باشر صباح اليوم السبت بتعقيم وتطهير المدارس ورياض الاطفال"، إلى هنا البيان.


خلال عمليات التعقيم في المدارس اليوم

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
الرينة مجلس الرينة