أخبارNews & Politics

كورونا| أردان: رمضان هو التحدي الأكبر
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

كورونا| أردان يصدر تعليماته للشرطة بالتشديد على البلدات العربية: رمضان هو التحدي الأكبر الآن

وزير الأمن الداخلي، جلعاد اردان:

حتى نمنع ظهور مراكز عدوى جديد ومن أجل انقاذ ال حياة سيكون التركيز والعمل في المرحلة القادمة على شهر رمضان فهو التحدي الأكبر الآن


أجرى وزير الأمن الداخلي، جلعاد اردان، اليوم الخميس جلسة تقييم للأوضاع في ظل أزمة الكورونا بمشاركة جهات الأمن والطوارئ في البلاد. وشارك في الاجتماع القائم مقام المفوّض العام للشرطة موطي كوهين، القائم مقام قائد مصلحة السجون آشر فيكنين، قائد سلطة الإطفاء والإنقاذ ديدي سمحي، الى جانب ممثلين عن مجلس الامن القومي ونجمة داوود الحمراء.


خلال جلسة تقييم الوضع اليوم الخميس

تركّزت الجلسة حول تعامل أجهزة الامن والطوارئ مع ازمة كورونا خلال الفترة القريبة القادمة. وقد أصدر الوزير أردان تعليماته بهذا الشأن مطالبًا مختلف الأجهزة بتقديم خطط عمل واستراتيجيات منظّمة لعملها في ظل الكورونا، تشمل التغيرات اللازمة على طرق العمل والتعامل والمبنى التنظيمي لكل جسم بما يتطلبه الوضع. وشدد على استمرار عمل الشرطة في مراكز تفشّي الفيروس الكبرى بما يتناسب مع سياسة الحكومة الإسرائيلية.

وتطرق الوزير أدران بشكل خاص إلى شهر رمضان المبارك، مشددًا على أنّ الشرطة ستعمل خلاله بشكل مكثّف بدءًا من الأسبوع القادم في البلدات العربية ويستم التشديد أكثر على انفاذ القانون وتطبيق أنظمة الطوارئ، واعتبر أردان أنّ "هذه المهمة ستكون في سلم الأولويات". وأكّد أردان على أنّ "الاستعدادات عشية شهر رمضان ستتضمن حملات توعية وارشاد بوسائل الاعلام العربية، وفي أوساط المواطنين العربي الى جانب تنظيم لقاءات وجلسات مع قيادات المجتمع العربي من أجل رع الوعي"، كما ذكر وزير الأمن الداخلي. وقال أردان:"حتى نمنع ظهور مراكز عدوى جديد ومن أجل انقاذ الحياة سيكون التركيز والعمل في المرحلة القادمة على شهر رمضان فهو التحدي الأكبر الآن".

إقرا ايضا في هذا السياق: