أخبارNews & Politics

سكان بئر هدّاج بوقفة أمام شرطة ديمونا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

سكان بئر هدّاج بوقفة أمام شرطة ديمونا تزامنا مع تمديد اعتقال ثلاثة شبّان من القرية

الشبّان الثلاثة المعتقلين من بئر هدّاج تنسب لهم شبهة المشاركة بالمواجهات

محكمة الصلح مددت اعتقال المعتقلين الثلاثة على ذمة التحقيقات، وذلك حتى بعد غد الجمعة


يستمر سكان قرية بئر هدّاج والمتضامنين معهم، في وقفاتهم الاحتجاجية اليومية، دفاعا عن الأرض والمسكن، حيث شارك العشرات عصر اليوم، الأربعاء، في وقفة احتجاجية أمام محطة شرطة ديمونا، حيث يستمر اعتقال ثلاثة من سكان القرية بشبهة المشاركة في المواجهات.

وكانت محكمة الصلح مددت اعتقال المعتقلين الثلاثة على ذمة التحقيقات، وذلك حتى بعد غد الجمعة.

ورفع المشاركون شعارات ضد سلطة توطين البدو ومديرها العام يئير معيان وضد وحدة يوآف الشرطية، وطالبوا بضرورة وحدة أهل النقب في ظل استمرار السياسة العنصرية، حيث تسعى السلطات إلى تهجير المواطنين العرب في النقب إلى مخيم كرفانات وتصفية قضية الأرض والمسكن.
وفي نهاية الوقفة الاحتجاجية، طالب رئيس اللجنة المحلية للقرية سليم الدنفيري من أهل النقب الاستمرار في المشاركة في الوقفات والمظاهرات دفاعا عن الأرض والمسكن، ومن أجل تحصيل الحقوق. ويطالب السكان بالاعتراف بقريتهم كقرية زراعية كما خطط لها وصودق على المخطط عام 2003.
وعقب معيان قائلا: "استنكر الاعتداء على قوات الشرطة والمفتشين من قبل جناة في القرية. كل مواطن يستطيع القدوم غدا إلى سلطة تطوير البدو ويتلقى قسيمة أرض للسكن بدون مقابل، ليتسنى له بناء بيت مرخص. أنا هنا من أجل النظام".

إقرا ايضا في هذا السياق: