منبر العربHyde Park

مرثاة تيسير يوسف أبو زينة/ بقلم: شاكر فريد حسن
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متفرقة
21

حيفا
غيوم متفرقة
21

ام الفحم
غيوم متفرقة
25

القدس
غيوم متفرقة
29

تل ابيب
غيوم متفرقة
29

عكا
غيوم متفرقة
21

راس الناقورة
غيوم متفرقة
21

كفر قاسم
غيوم متفرقة
29

قطاع غزة
سماء صافية
27

ايلات
سماء صافية
34
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

مرثاة للأستاذ المرحوم تيسير يوسف أبو زينة/ بقلم: شاكر فريد حسن

سَموْتَ بموْتِكَ يا أبا يوسف وعانَقَتْ روحكَ العلياء وأمجاد السماء ونِلْتَ الخلودَ بخصالِكَ ومزاياكَ


سَموْتَ بموْتِكَ يا أبا يوسف
وعانَقَتْ روحكَ العلياء
وأمجاد السماء
ونِلْتَ الخلودَ بخصالِكَ
ومزاياكَ
وطيبِ ذكراكَ
كُنْتَ صادق الوعد
وطني الموقف
سديد الرأي
تعِبْتَ كثيرًا
لأجلِ مُجْتمَعِكَ
وشعبِكَ
ووطنِكَ
وضحيتَ كثيرًا
لأجلِ حقوق المعاقين
علَمّتّ أجيالًا
وغرستَ فيهم نور
المعرفةِ
وأنجَبْتَ أبناءً بررة
سلاحهم العلم
والثقافة المضيئةِ
هُم نماذج في التواضع
والأخلاق الفاضلة
والوعي المتنور
ونكران الذات
فمرحى لمسيرتك
التي شرّفت تاريخنا
أرقدْ بسلام
ونم هادئًا
مطمئن البال
فمن خلّف " يوسفَ "
لن يموت
ولكَ في لحظات الوداع
غمرًا من سنابل
وستبقى المدينة تذكركَ
رجلًا سخي العطاء ..!

 موقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكاركم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية منبر العرب. لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان:alarab@alarab.com    


إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
شاكر فريد حسن
أكثر من 400 فحص كورونا في محطتي رهط وكسيفة