اسواق العربEconomy

نصائح من سوبر فارم لمعالجة حب الشباب
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
8

حيفا
سماء صافية
13

ام الفحم
غائم جزئي
9

القدس
غائم جزئي
7

تل ابيب
غائم جزئي
7

عكا
سماء صافية
13

راس الناقورة
سماء صافية
5

كفر قاسم
غائم جزئي
7

قطاع غزة
مطر خفيف
6

ايلات
غيوم متفرقة
12
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

نصائح من سوبر فارم لمعالجة حب الشباب لدى الأولاد والمراهقين

يعتبر حب الشباب حالة جلدية رائجة جداً، بالأساس في سن البلوغ. ما هي أسباب ظهور حب الشباب وما هي طرق العلاج؟


يعتبر حب الشباب حالة جلدية رائجة جداً، بالأساس في سن البلوغ. ما هي أسباب ظهور حب الشباب وما هي طرق العلاج؟
نقدم لكم من سوبر فارم نصائح لمعالجة حب الشباب الذي يعرف بأنه اضطراب في الغدة الدهنية، وينتشر غالبا في سن البلوغ نتيجة النشاط الهرموني. جانب الشعور بعدم الراحة والألم، قد يؤدي حب الشباب الى العزلة الاجتماعية وتدني التصور الذاتي، وفي حالات معينة إلى الخوف والقلق والاكتئاب.


ما هو حب الشباب؟
يرتبط حب الشباب بنشاط زائد في الغدة الدهنية (الزهم)، جراء ارتفاع هرموني طبيعي في الجسم في فترة البلوغ. ويظهر حب الشباب غالبا في الوجه، الظهر والصدر. يعاني منه نحو 70- 80 % من أبناء الشبيبة بدرجات متفاوتة، كما أنه قد يظهر في سن مبكرة أكثر.
ما الذي يسبب ظهور حب الشباب؟
يتكون حب الشباب حول بصيلات الشعر، جراء نشاط زائد لغدة الحليب في الزهم، بالإضافة الى وجود خلايا جلدية ميتة، ويؤدي ذلك الى انسداد بصيلات الشعر الأمر الذي يؤدي الى ظهور حب مع طرف أبيض يتحول الى أسود مع تعرضه للأكسجين.
تفاقم ظهور حب الشباب يكون بسبب تلوث في البشرة. البيئة الرطبة والدهنية تشكل بيئة خصبة لتكاثر جرثومة حب الشباب Propionobacterium acnes.
مع وجود الجرثومة يتم تطوير رد فعل التهابي، وينعكس بظهور نسيج أحمر على الجلد. الحالات الأصعب تعرف باسم حب الشباب العقدي، وتكون هذه الحالات على شكل التهابات كبيرة قد تؤدي للألم وحتى أنها قد تترك آثاراً بعد شفائها.
كيفية علاج حب الشباب؟
يشمل العلاج المتبع لحب الشباب، استخدام مراهم موضعية بوصفة طبيب إلى جانب علاجات بالمضادات الحيوية أو أدوية خاصة للعلاج الداخلي. العلاج الخارجي يشمل مراهم تقلل الالتهاب وتساعد في تقشير طبقات الجلد الملتهبة.
بالامكان الاستعانة بمراهم موضعية بدون وصفة طبيب، وهذه المستحضرات تحتوي على كميات قليلة من المادة الفعالة، ومخصصة للتدهين الموضعي على الحب.
اتباع عادات نظافة صحيحة
يتطور حب الشباب في الأماكن الساخنة والرطبة، لذلك فإن الحفاظ على عادات النظافة الصحيحة هو أمر ضروري. التنظيف بنعومة لكن بشكل أساسي للبشرة قد يخفف بشكل كبير من حدوث الالتهابات، ومن المهم استخدام منتجات خاصة لعلاج كل نوع من أنواع البشرة، ومن المهم عدم حك الحب كي لا يزيد ذلك من تفاقم حالة الالتهاب.
من المهم كذلك عدم تنظيف الوجه في فترات متقاربة والتشديد على اتباع عادات نظافة فقط لمرة او مرتين في اليوم. ومن المهم الحفاظ على بيئة نظيفة لمنع انتقال التلوث لمناطق إضافية في الوجه، وينصح بغسل اليدين قبل لمس الوجه، استخدام منشفة للوجه وتنظيف الهاتف والنظارات.
يمكن استخدام مستحضرات لها تأثير مضاد للبكتيريا، تساهم في تخفيف ردة الفعل الالتهابية. من المهم عدم لمس الحب وعدم محاولة فقئه لأن ذلك يؤدي الى تلوث جرثومي والانتشار، الأمر الذي قد يترك علامات على البشرة.
اتباع عادات مكملة
يجب ألا ننسى أن البشرة المصابة بحب الشباب تحتاج أيضا للرطوبة، بعكس الاعتقادات الخاطئة، والحقيقة ان ملاءمة مستحلب مرطب قد يساعد في اتزان الزهم طيلة اليوم. المستحلب يمتص بسهولة ويساعد في اتزان البشرة ويمنع تفاقم الحالة أو تهيج البشرة. كما ينصح بعلاج موازٍ لتجميع فائض الدهن. تساعد الأقنعة على أساس الفحم في تجميع الدهون وامتصاص المواد السامة من البشرة، وبالامكان الاستعانة بالأقنعة مرة كل أسبوع أو أسبوعين.
تحتاج البشرة المصابة بحب الشباب إلى الحماية من أشعة الشمس باستمرار، لان التعرض للشمس يحفز افراز الزهم – إفرازات الغدد الدهنية. ينصح باختيار كريم حماية خاص بنوع البشرة، وينصح بالمنتجات الخالية من العطور لمنع تهيّج البشرة.
تغذية ونهج حياة سليم
التغذية، التوتر وساعات النوم، جميعها قد تؤثر على حالة بشرتنا. في الماضي اعتقدوا ان أطعمة معينة تسبب ظهور حب الشباب، لكن اليوم التوجه هو نحو التغذية الخاصة بكل شخص. ينصح بالانتباه إلى انواع الأغذية التي تؤدي الى تفاقم الحالة لدينا، وتقليل هذه الأغذية قد يفيدنا.
بالامكان ايضا الاستعانة بإضافة أوميغا 3. هذه أحماض دهنية متعددة غير مشبعة لا ينتجها الجسم بنفسه، وبالامكان الحصول عليها من زيت أسماك البحر أو من مصدر نباتي، وتواجدها يساعد في تقليل حالات الالتهابات، ولذلك تكون مفيدة في جميع الحالات الجلدية وحالة حب الشباب بشكل خاص.
ع.ع.

إقرا ايضا في هذا السياق:

فقدان آثار الطفل قصي ابو رميلة من بيت حنينا