السلطات المحلية

بيباس وحجاج يطالبان بتخصيص الميزانية اللازمة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متناثرة
14

حيفا
غيوم متناثرة
14

ام الفحم
غيوم متفرقة
14

القدس
غيوم متفرقة
11

تل ابيب
غيوم متفرقة
11

عكا
غيوم متناثرة
14

راس الناقورة
غيوم متفرقة
14

كفر قاسم
غيوم متفرقة
11

قطاع غزة
سماء صافية
10

ايلات
سماء صافية
12
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

مركز السلطات المحلية والمجالس الإقليمية حول النقص بالميزانيات: إخفاق خطير سيأتي على حساب الطلاب

طالب كل من رئيس مركز السلطات المحلية ورئيس مركز المجالس الإقليمية، من وزارتي المالية والتربية بالتوقف عن تبادل الاتهامات

شاي حجاج رئيس مركز المجالس الإقليمية:

حان الوقت لمتخذي القرار الذين يجلسون في القدس التروي حالاً، السلطات ال محلية على وشك الوصول الى وضع تكون فيه عاجزة عن تسديد الحسابات بسبب أداء المكاتب الحكومية المختلفة، نحن لسنا رهائنهم ونتوقع منهم تحويل الميزانيات في لجنة المالية


وصل الى موقع كل العرب، البيان التالي، جاء فيه: "استمراراً لما نشرته وزارة المالية حول نقص 400 مليون شيكل لبناء غرف دراسية، رياض أطفال ومؤسسات تعليمية، طالب كل من حاييم بيباس رئيس مركز السلطات المحلية وشاي حجاج رئيس مركز المجالس الإقليمية، من وزارتي المالية والتربية والتعليم بالتوقف عن تبادل الاتهامات وتخصيص الميزانية اللازمة في إجتماع لجنة المالية في الكنيست المنعقد اليوم الإثنين".

حاييم بيباس

وأضاف البيان: "وأشار مركز السلطات المحلية انه بالإضافة لهذ الميزانية هناك ديون للسلطات المحلية والتي تعطل تنفيذ مشاريع كثيرة منها 292 مليون شيكل ميزانية سفريات طلاب المدارس، 283 ميزانية رفاه اجتماعي، ميزانيات هبات الموازنة وميزانيات أخرى لتقديم مختلف المخدمات للمواطنين.
وقال حاييم بيباس رئيس مركز السلطات المحلية ورئيس بلدية موديعين مكابيم ريعوت: هذا هو التوقيت لوقف تبادل الاتهامات بين الوزارات والعمل على تنفيذ الالتزامات التي قطعتها الحكومة على نفسها للمواطنين الذين ربما لن يكون لهم مستقبلا رياض أطفال ولا مدارس، وإقرار الميزانية في لجنة المالية، حيث يجري الحديث عن اخفاق خطير والسلطات المحلية لن تستطيع مواصلة تقديم الخدمات للمواطنين بدون هذه الميزانيات التي تم التعهد بها. وقال شاي حجاج رئيس مركز المجالس الإقليمية: حان الوقت لمتخذي القرار الذين يجلسون في القدس التروي حالاً، السلطات المحلية على وشك الوصول الى وضع تكون فيه عاجزة عن تسديد الحسابات بسبب أداء المكاتب الحكومية المختلفة، نحن لسنا رهائنهم ونتوقع منهم تحويل الميزانيات في لجنة المالية" "الى هنا نص البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

الجنوب: إعتقال سيدة بشبهة هز طفلها بعنف (3 سنوات)