أخبارNews & Politics

د.عباس: لقاءاتنا مع الوزراء والقيادات ضرورية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
20

حيفا
سماء صافية
20

ام الفحم
غائم جزئي
20

القدس
غائم جزئي
19

تل ابيب
غائم جزئي
18

عكا
سماء صافية
20

راس الناقورة
سماء صافية
20

كفر قاسم
غائم جزئي
18

قطاع غزة
سماء صافية
15

ايلات
سماء صافية
25
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

د. منصور عباس: لقاءاتنا مع الوزراء وقيادات مؤسسات الدولة ضرورية لمعالجة العنف والجريمة

طبيعي أن نتردد في عقد الجلسة مع وزير الأمن الداخلي چلعاد أردان بعد تصريحاته الأخيرة، ولكن المصلحة العليا لأبناء مجتمعنا العربي تقتضي أن نلتقي بالقيادات العليا في الدولة، من وزراء ومدراء الأجهزة الحكومية والمؤسسات الرسمية.

أبرز ما جاء في البيان:

المسؤولية الأساسية والقدرة العملية لمحاربة الجريمة وردع وعقاب المجرمين، تقع على كاهل الدولة وأجهزتها، ونحن ننتظر أن نرى ونلمس خطوات وقرارات جدية في هذا الاتجاه

دورنا كنواب لمجتمعنا العربي أن نعمل أمام قيادات وأجهزة الدولة حتى نترجم مطالب جماهيرنا العربية التي انتفضت خلال الأسبوع الأخير في وجهة وباء العنف والجريمة


وصل الى موقع "كل العرب" البيان التالي، جاء فيه: "طبيعي أن نتردد في عقد الجلسة مع وزير الأمن الداخلي چلعاد أردان بعد تصريحاته الأخيرة، ولكن المصلحة العليا لأبناء مجتمعنا العربي تقتضي أن نلتقي بالقيادات العليا في الدولة، من وزراء ومديرين الأجهزة الحكومية والمؤسسات الرسمية".


صور من اجتماع طاقم المشتركة لعلاج العنف والجريمة
وأضاف البيان: "اللقاء مع الوزير أردان وقيادات الشرطة ضروري حتى نضع مطالبنا وخطتنا لمكافحة العنف والجريمة على طاولة الوزير ومناقشته في الخطوات التي تنوي الوزارة والشرطة تنفيذها. وهذه فرصة أيضا ليسمع الوزير وغيره ويتعرف على ثقافتنا وقيمنا العربية الأصيلة، فقد تكررت مثل هذه الإدعاءات من شخصيات من أقصى يمين ويسار المجتمع الاسرائيلي".
وأردف البيان: "المسؤولية الأساسية والقدرة العملية لمحاربة الجريمة وردع وعقاب المجرمين، تقع على كاهل الدولة وأجهزتها، ونحن ننتظر أن نرى ونلمس خطوات وقرارات جدية في هذا الاتجاه. دورنا كنواب لمجتمعنا العربي أن نعمل أمام قيادات وأجهزة الدولة حتى نترجم مطالب جماهيرنا العربية التي انتفضت خلال الأسبوع الأخير في وجهة وباء العنف والجريمة".
واختتم البيان: "القائمة المشتركة شكلت طاقمًا خاصة لمتابعة ملف العنف والجريمة، وقد كلفت رئاسة هذا الطاقم، وبدأنا فعلا بإعداد خطتنا للعمل بشكل منهجي جاد، ومهني مبادر للقيام بواجبنا في هذا الملف" بحسب البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

قلنسوة: اطلاق وابل من الرصاص بإتجاه سيارة