رأي حرOpinions

بإسم الشّعب!/ بقلم: رامي زيدان
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
26

حيفا
غائم جزئي
26

ام الفحم
غائم جزئي
26

القدس
غيوم متفرقة
27

تل ابيب
غيوم متفرقة
27

عكا
غائم جزئي
26

راس الناقورة
غائم جزئي
26

كفر قاسم
غيوم متفرقة
27

قطاع غزة
سماء صافية
28

ايلات
سماء صافية
25
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

بإسم الشّعب!/ بقلم: رامي زيدان

نفتقد من عودة والمشتركة خطابًا واثقًا وناريًّا اتجاه الرأي العام اليهودي خاصة والعالم الخارجي عامة

رامي زيدان في مقاله:

يجب على غانتس ان يبني حكومته بيده لا صلة لنا بها من الداخل لكن لا نسقطها طالما مبادئها لا تستهدفنا ونهجها يتجاوب مع مطالبنا


اليوم وبعد نتيجة ال انتخابات الحالية، نفتقد من أيمن عودة والمشتركة خطابًا واثقًا وناريًّا اتجاه الرأي العام اليهودي خاصة والعالم الخارجي عامة خطابا باسم شعبنا الذي خَوَّله ضد التمييز وضد العنصرية وأن يعلنها واضحة أن الناخب العربي قال كلمته لا للعنصرية ولا للتمييز العنصري وان ثقتنا بشعبنا الذي نمثله ونمثل احتياجاته المدنية وحقوقه السياسية بكل ثبات وثقة.

يكون ساذجًا من يفكر أن حكومة عرب-ليبرمان هي ممكنة ويجب ان لا نهرول نحو حلول سحرية وسريعة.

يجب على غانتس ان يبني حكومته بيده لا صلة لنا بها من الداخل لكن لا نسقطها طالما مبادئها لا تستهدفنا ونهجها يتجاوب مع مطالبنا بانفسنا واحتياجاتنا فنحن لا نبني حكومات ولا نهاب نتائج اخرى لكن نحن ليس ضد اي حكومة الا اذا استهدفت حقوق وكيان شعبنا على ارضه.
نحن قوتنا بصوتنا في الكنيست نطالب حقوق شرعية حسب معادلة طالما الحكومة توجهها انصاف مجتمعنا في الميزانيات على ارض الواقع ولا تستهدف شعبنا بحقوقه الايديولوجية والوطنية وتتجنب العنصرية انذاك لا نستهدف اسقاطها طالما نتيجة المعادلة بكاملها ايجابية لصالحنا.

سياستنا اليوم ان نحافظ ايضا على ثقتنا بنفسنا كشعب انه بامكاننا ان نكون من العناصر القوية بثقتها بقدرتها في السنوات القادمة باسقاط اي حكومة لا تتجاوب معنا ولا تخاطبنا بارتفاع الاعين مهما كانت... القرارات والخطوات تكون حسب ما يتوافق مع ايدلوجيتنا واحتياجاتنا المدنية ايضا مع الاخذ بعين الاعتبار التوازن الحذر بين نيل المطالب والثبات على الايدلوجيا الراسخة.

المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكارهم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية رأي حر. لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان: alarab@alarab.com 

إقرا ايضا في هذا السياق:

حيفا: سقوط فتى عن إرتفاع وإصابته بجراح متوسطة