أخبارNews & Politics

باقة تشيّع ضحية جريمة القتل محمد أبو حسين
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

لوعة وألم في باقة الغربية: الآلاف في جنازة ضحية جريمة القتل الشاب محمد أبو حسين


بأجواء من الألم والحزن وبلوعة تعتصر القلوب، شارك الآلاف من سكّان مدينة باقة الغربية في مراسيم تشييع جثمان ضحية جريمة القتل الشاب محمد سمير أبو حسين، البالغ من العمر 25 عامًا والذي قتل في المدينة رميًا بالرصاص فجر أمس السبت.


المرحوم الشاب محمد سمير أبو حسين

هذا، وقد أعرب جميع المشاركين بالجنازة عن استنكارهم الشديد للحادثة وطالبوا بعدم السكوت ومحاربة آفة العنف والجريمة بكافة اشكالها.

يشار الى أنّه وبحسب ما يقال فإنّ الشاب المغدور لا علاقة له بالخلاف القائم، وإن المجرم كان يخطط لقتل شخص آخر، لكن خلال اطلاق الرصاص في المكان قتل ابو حسين، وقد أثنى الجميع على سيرته ومسيرته واخلاقه العالية.


والد الشاب المغدور خلال الجنازة

إقرا ايضا في هذا السياق: