السلطات المحلية

النقب: خطر الاضراب يهدد افتتاح السنة الدراسية الجديدة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
25

حيفا
سماء صافية
25

ام الفحم
سماء صافية
25

القدس
سماء صافية
25

تل ابيب
سماء صافية
25

عكا
سماء صافية
25

راس الناقورة
سماء صافية
25

كفر قاسم
سماء صافية
25

قطاع غزة
سماء صافية
24

ايلات
سماء صافية
33
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

النقب:خطر الاضراب يهدد افتتاح السنة الدراسية الجديدة في مدارس القيصوم الداخلية والخارجية

انفضت جلسة بين رئيس مجلس القيصوم، سلامة الاطرش وممثلي المجلس، وبين مدير لواء الجنوب في وزارة المعارف رام زهافي وممثلي الوزارة

المجلس الإقليمي في النقب :

منذ أن استلم الأطرش مهام منصبه كرئيس لمجلس القيصوم وبعد فحص وتدقيق شامل، وجد أن طلاب القرى مسلوبة الإعتراف والتي تقع تحت مسؤولية المجلس، لا يتلقون أية ميزانيات من وزارة المعارف وأن تجاهلا غير مسبوق وغير مبرر يحدث منذ زمن بعيد لطلاب هذه القرى

سلامة الأطرش رئيس مجلس القيصوم:

بسبب محاربتي الفساد ومطالبتي بحقوق أبنائنا تعرضت وأتعرض لضغوطات عديدة وكبيرة من قبل الوزارات الحكومية وتعرضت لتهديدات جدية من الفاسدين والمنتفعين

أؤكد ان كل هذه التهديدات والضغوطات لن تثنيني عن محاربة الفساد وخلع جذوره ولن تثنيني عن المطالبة بحقوق ابنائنا كاملة غير منقوصة


انفضت جلسة بين رئيس مجلس القيصوم، سلامة الاطرش وممثلي المجلس، وبين مدير لواء الجنوب في وزارة المعارف رام زهافي وممثلي الوزارة، دون التوصل لحلول حول الميزانيات التي يتوجب أن تُدفع للمجلس الإقليمي من أجل تقديم الخدمات التعليمية للطلاب.


سلامة الأطرش- رئيس مجلس القيصوم

وقد سادت الجلسة أجواء التوتر وتساءل رئيس المجلس عن سياسة التمييز والإجحاف بحق الطلاب العرب-البدو، مؤكدا: "لن نساوم على حقوق أبنائنا".

وجاء من المجلس الإقليمي في النقب، أنه "منذ أن استلم الأطرش مهام منصبه كرئيس لمجلس القيصوم وبعد فحص وتدقيق شامل، وجد أن طلاب القرى مسلوبة الإعتراف والتي تقع تحت مسؤولية المجلس، لا يتلقون أية ميزانيات من وزارة المعارف وأن تجاهلا غير مسبوق وغير مبرر يحدث منذ زمن بعيد لطلاب هذه القرى".

وتابع المجلس: "وبالتالي قام سلامة الاطرش بخطوات جدية من أجل ان يحصل هؤلاء الطلاب على حقوقهم، حيث انه تواصل شفهيا وكتابيا مع كل مسؤولي وزارة المعارف وعلى كل المستويات وأحضر كل هؤلاء المسؤولين الى هذه القرى ليروا على ارض الواقع حقيقة الوضع، كما أنه تواصل مع مكاتب حكومية أخرى، وذلك من أجل عرض المشكلة وحلها وللأسف توالت الاجتماعات لعدة شهور وتوالت الوعود حتى اقترب افتتاح العام الدراسي وتلقى رئيس المجلس جوابا سلبيا ووعودا لا تسمن ولا تغني من جوع دون حلول حقيقة على أرض الواقع".

وفي جلسة اليوم كانت القشة التي قصمت ظهر البعير، حيث إلتقى طاقم المجلس مع رام زاهفي مدير لواء الجنوب ومع ممثل المدير العام لوزارة المعارف ولمس سلامة الاطرش في الاجتماع التجاهل الواضح لحقوق طلابنا وساد التوتر الجلسة التي أعرب فيها رئيس المجلس عن "غضبه من تجاهل الدولة لحقوق طلابنا وسكوتها على الفساد الذي كان في المجلس طوال سنوات عديدة وأكد أن هذه السياسة غير مقبولة فهي تولد السخط والعنف داخل مجتمعنا".

"الضغوطات والتهديدات لن تثنيني عن الاستمرار في محاربة الفساد"
كما أكد الاطرش انه "بسبب محاربتي الفساد ومطالبتي بحقوق أبنائنا تعرضت وأتعرض لضغوطات عديدة وكبيرة من قبل الوزارات الحكومية وتعرضت لتهديدات جدية من الفاسدين والمنتفعين، لكني أؤكد ان كل هذه التهديدات والضغوطات لن تثنيني عن محاربة الفساد وخلع جذوره ولن تثنيني عن المطالبة بحقوق ابنائنا كاملة غير منقوصة".
وذكر رئيس المجلس ان عدد طلاب القرى غير المعترف بها اكثر من 18000 طالب وطالبة، لا يتلقون اي دعم ولا اية ميزانيات من وزارة المعارف وانه يتم تجاهلهم بشكل تام مما أثر على المستوى التعليمي وعلى عدم قدرة المجلس على تقديم الخدمات لهم.

وختم قائلا: "إيمانا مني بحق ابنائنا الكامل في نيل حقوقهم الكاملة فانني سأضع الدولة ووزارة المعارف امام مسؤولياتها وذلك بايقاف مسؤولية المجلس عن هؤلاء الطلاب حتى يحصلوا على كل حقوقهم فابناء تل أبيب وبئر السبع ليسوا أفضل من أبنائنا ولن نساوم على حقوقهم ولن نقبل بتجاهلهم وعلى الدولة تحمل مسؤولياتها كاملة تجاههم".

مراسل "كل العرب" توجه إلى الناطق بلسان وزارة المعارف للإعلام العربي، كمال عطيلة، وحين يصل التعقيب سننشره.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
النقب
إيقاف التّصويت بأحد الصناديق بيركا بعد قيام مشتبه بفصل الكهرباء