أخبارNews & Politics

الرملة: مصرع سعيد الشمالي رميا بالرصاص
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

قتل اثناء مشاركته بتشييع جثمان قتيل: مقتل سعيد الشمالي رميا بالرصاص أثناء جنازة ابن عمه معتز بالرملة

جريمة القتل تمّت رغم وجود قوات كبيرة من الشرطة في المكان


لقي الشاب سعيد الشمالي البالغ من العمر 24 عامًا، من الرملة مصرعه اليوم الخميس متأثرًا بجراحه البالغة جراء تعرّضه لإطلاق عيارات نارية أثناء جنازة ابن عمه معتز الشمالي والذي لقي نفس الحتف في ساعات صباح اليوم الباكرة.


من اليمين: المرحوم سعيد الشمالي، المرحوم معتز الشمالي

هذا وكان قد أفاد مراسل موقع كل العرب أنّ جريمة القتل وقعت في حضور وأمام أعين قوات كبيرة من الشرطة التي وصلت إلى حي الجواريش في الرملة لحراسة جنازة القتيل معتز الشمالي.

هذا ويشار إلى أنّ قسمًا كبيرًا من المشيّعين الذين تواجدوا هناك، قد تركوا الجنازة خوفًا على حياتهم، بعد أن أصيب شاب (24 عامًا) والذي وصفت حالته بالحرجة ولاحقًا أقرّ الطاقم الطبي وفاته.

وتم عبر وسائل التواصل الإجتماعي نشر فيديو تشاهد فيه سيارة نقل الأموات، ورجال شرطة حولها - ومن ثمّ سماع اصوات رصاص من سلاح اوتوماتيكي - حيث بدأ رجال الشرطة بالركض نحو مصدر إطلاق النار.

أفاد الناطق بلسان الشرطة أنّه: "استلم مركز الشرطة بلاغًا حول إطلاق نار بالهواء في حي الجواريش في الرملة، قوّات معزّزة من الشرطة وصلت إلى المكان وباشرت التّحقيق في ملابسات إطلاق النار، هذا ويشار إلى أنّه خلال الجنازة أصيب شاب (24 عامًا) بعيارات نارية ما أسفر عن إصابته بجراح بالغة نقل على اثرها للمستشفى وهناك أقرّ الطاقم الطبي وفاته متأثرًا بإصابته" وفقًا للبيان.  

إقرا ايضا في هذا السياق: