جامعات / مدارسStudents

أم الفحم: رمضان الخير في اعدادية خديجة دائما غير
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متناثرة
20

حيفا
غيوم متفرقة
20

ام الفحم
غيوم متناثرة
20

القدس
مطر خفيف
22

تل ابيب
مطر خفيف
22

عكا
غيوم متفرقة
20

راس الناقورة
غيوم متناثرة
20

كفر قاسم
مطر خفيف
22

قطاع غزة
مطر خفيف
23

ايلات
سماء صافية
23
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

رمضان الخير في خديجة الاعدادية أم الفحم دائما غير

خديجة الاعدادية كعادتها تعمل جاهدة في الشهر المبارك ضمن برنامجها الموسمي كل عام على مشروع الطرود الغذائية تحت شعار رمضان الخير في خديجة غير.

بتحضير وتوزيع 250طرد غذائي للعائلات المحتاجة


وصل الى موقع العرب بيان صادر عن اعدادية خديجة أم الفحم، جاء فيه: "لتذويت قيم العطاء... واحتراما لمنهج ديننا الحنيف وإجلالا للشهر المبارك الفضيل ولإخراج جيل من صانعات ال حياة عنوانهن العمل الصالح وإيجاد فرص التكافل الإجتماعي والانتماء. خديجة الاعدادية كعادتها تعمل جاهدة في الشهر المبارك ضمن برنامجها الموسمي كل عام على مشروع الطرود الغذائية تحت شعار "رمضان الخير في خديجة غير"، والذي  يهدف إلى تخفيف معاناة البعض والوقوف بجانبهم ومد يد العون في ظل الشهر الفضيل الذي تكثر فيه متطلبات الحياة وتوفيرها لهم في ظل الأوضاع المعيشية الصعبة وفي هذا المشروع امتثال لقوله صل الله عليه وسلم: (أيما امرىء أطعم مؤمناً على جوع أطعمه الله من ثمار الجنة وأيما امرىء سقا مؤمناً على ظمأ سقاه الله من الرحيق  المختوم يوم القيامة وأيما امرىء كسا مؤمناً على عري كساه الله من خضر الجنة يوم القيامة). وقد تم تحضير 200 طرد غذائي تم توزيعها بجهود المعلمين وبالتعاون مع جمعية امانينا".

وأضاف البيان: "يحتوي الطرد الغذائي على مجموعة من المواد الغذائية الأساسية المكونة من أهم العناصر التي يحتاجها الفرد في حياته اليومية وهي كالآتي: ارز- سكر- عدس- معجون البندورة-معلبات-معكرونة-زيت-شاي- تمر-باقوليات- شوكلاطة- حلاوة. يذكر أن هذا المشروع بإشراف مركزة التربية الاجتماعية انجل اغبارية بمشاركة المربيين وطالبات المدرسة وبدعم الاهل لاستمرارية هذا المشروع وانجاحه. عن هذا تحدثت المربية نادية محاجنة، حيث اشادية بأهمية هذه الفكرة التي تعبر عن مدى تذويت قيم المحبة لطالباتنا والإنتماء لهذا المجتمع والشعور بالآخرين والإهتمام بقيم الفضائل والعطاء والتميز".

إقرا ايضا في هذا السياق:

مانشستر سيتي يكتسح أتالانتا ويقترب من ثمن النهائي