منبر العربHyde Park

زَفافُ قاصر| بقلم: جميلة شحادة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق
اضف تعقيب انشر تعقيب
صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
21

حيفا
سماء صافية
21

ام الفحم
سماء صافية
22

القدس
سماء صافية
21

تل ابيب
سماء صافية
21

عكا
سماء صافية
21

راس الناقورة
سماء صافية
22

كفر قاسم
سماء صافية
21

قطاع غزة
سماء صافية
18

ايلات
سماء صافية
32
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

زَفافُ قاصر| بقلم: جميلة شحادة

علّق على هذا / عبّر عن رأيك

سبعَ عشرَةَ مِن عُمرِ الياسَمينِ قُتلَتْ عندما أَخبروها أنها الليلةَ خُطبتْ


سبعَ عشرَةَ مِن عُمرِ الياسَمينِ قُتلَتْ
عندما أَخبروها أنها الليلةَ خُطبتْ
وغداً؛ تُزَّفُ الى المجهولِ... وظَنُّوها تبسَّمتْ
****
وكانَ اليومَ الموعودِ، ولونُ الزنبقِ ارتدتْ
وبالأضواءِ والزيناتِ؛ جدرانُ بيتِها اكتستْ
أما هي؛ فكانتِ الوحيدةُ التي شَعرتْ
أن الأضواءَ خافتةٌ، كخجلها أَمامَ العراءِ... فَبَكَتْ
وأنَّ الزيناتِ تُذكِّرُها بأحلامها... التي بَهتتْ
وأنَّ زغاريدَ الصَّبايا؛ مِنْ رَحْمِ مأساتِها انطلَقتْ
وما فَرْحةَ أمِها وخالتِها؛ إلاّ ومْضة بَرَقَتْ
******
حاولتْ أن تكبحَ قوافلَ السيرِ نحوَ المجهولِ... فشلت
تمنتْ أن تعودَ الى دميتِها الأثيرِ؛ ما فلحتْ
كيف؟ والغزاةُ يتقدمون نحوَ عرشِها
يُعلنون ساعةَ الفوزِ... التي اقتربتْ
مُهللين بنصرِ النهاياتِ، وما عرفوا
أن روحَها زُهقتْ
*************

موقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكاركم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية منبر العرب. لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان:[email protected]  


إقرا ايضا في هذا السياق:

اختتام اعمال ورشة البحرين للشعب الفلسطيني