جامعات / مدارسStudents

مدرسة الرازي الشاملة اكسال تستنكر ظواهر العنف
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متناثرة
23

حيفا
غيوم متناثرة
23

ام الفحم
غيوم متناثرة
24

القدس
غيوم متفرقة
22

تل ابيب
غيوم متفرقة
22

عكا
غيوم متناثرة
23

راس الناقورة
غيوم متناثرة
23

كفر قاسم
غيوم متفرقة
22

قطاع غزة
غيوم متفرقة
18

ايلات
غيوم متفرقة
25
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

مدرسة الرازي الشاملة اكسال تستنكر ظواهر العنف وخاصة قتل الطالبة يارا أيوب من الجش

بالتعاون ما بين ادارة المدرسة ومجلس الطلاب في مدرسة الرازي الثانوية اكسال استغل طابور الصباح للوقوف وقفة احتجاجية ضد ظواهر العنف المستشري في الوسط العربي وخاصة الحادثة الاليمة بقتل الطالبة يارا ايوب من قرية الجش.

 اشرف على تنظيم هذا البرنامج مركزة الفعاليات الاجتماعية بالمدرسة المربية ازدهار حبشي


بالتعاون ما بين ادارة المدرسة ومجلس الطلاب في مدرسة الرازي الثانوية اكسال استغل طابور الصباح للوقوف وقفة احتجاجية ضد ظواهر العنف المستشري في الوسط العربي وخاصة الحادثة الاليمة بقتل الطالبة يارا ايوب من قرية الجش.

 

وخلال الوقفة تحدث كل من مدير المدرسة الاستاذ فهمي دراوشة الذي" شرح عن العنف بانواعه المختلفة وطالب الطلاب دائما التحلي بالصبر وادخال لغة الحوار لانها لغة الاقوياء والعنف هو سلاح الضعفاء وناشد الطلاب بالالتزام بالخلق الحسن في تعاملهم مع الاخرين في ال حياة وطالب الاهالي متابعة ومراقبة ابنائهم ايمانا بالشعار الذي اطلقته المدرسة وهو : حط عينك على ابنك وبيتك لانكم كلكم راع ومسؤول عن رعيته".
كما تحدث الاستاذ خليل بقاعي مدرس موضوع التربية الاسلامية في المدرسة الذي قام باعطاء درس ديني عن العنف باشكاله والقتل والذي لا يتماشى مع الدين الاسلامي والاحاديث النبوية والصفات الحميدة التي علمنا اياها معلمنا الاول والاخير سيدنا محمد صلى الله علية وسلم.ثم تحدث كل من الطالبات الاء عفيف حجازي واية جمال شلبًًي ودلع نزار شلبي ورئيس مجلس الطلاب في المدرسة الطالب عدي سليمان دراوشة الذي استنكر عملية قتل الطالبة يارا ايوب وطلب من الطلاب قراءة الفاتحة على روح المغدورة ثم قام مجلس الطلاب بتوزيع ملصقات تحمل شعارات ضد العنف وفي النهاية رفعت مدرسة الرازي ممثلة بمجلس طلابها وهيئتها التدريسيّة استنكارا شديد اللهجة ضد جرائم العنف المتفشية في مجتمعنا ودعوا جميع المؤسَّسات الرسميَّة وغير الرسميَّة بالقيام بدورها لمحو هذه الظاهرة المخيفة التي باتت تهدّد حياتنا ومستقبلنا ومن هناك ارسلت رسالة للجميع :لقد هزّنا من الأعماق قتل يارا أيوب طالبة الصف الحادي عشر في مدرسة في الجش وهي ما زالت في مقتبل العمر تبحث عن أحلامها. نقدّم تعازينا الحارَّة لعائلة الفقيدة وزميلاتها وزملائها ومعلماتها ومعلميها ولكلّ من هزَّته هذه الجريمة البشعة.كفى للقتل وكفى للاعتداء على النساء. آن الأوان لكي يعمل الجميع على إخماد نار العنف قبل أن تحرق ما ناضلنا لأجله عشرات السنوات".اشرف على تنظيم هذا البرنامج مركزة الفعاليات الاجتماعية بالمدرسة المربية ازدهار حبشي.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
اكسال
السعودية: مصرع اكثر من 30 معتمر جراء تعرضهم لحادث