أخبارNews & Politics

عقد راية صلح بين آل ابو شحادة آل جابر ومحمد كيوان
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
18

حيفا
سماء صافية
18

ام الفحم
غائم جزئي
18

القدس
غائم جزئي
16

تل ابيب
غائم جزئي
16

عكا
سماء صافية
18

راس الناقورة
سماء صافية
18

كفر قاسم
غائم جزئي
16

قطاع غزة
سماء صافية
16

ايلات
سماء صافية
19
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

أم الفحم: عقد راية صلح بين آل ابو شحادة آل جابر ومحمد عبدالله كيوان

عقدت عصر اليوم بأم الفحم راية الصلح بين آل ابو شحادة آل جابر وعائلة محمد عبدالله كيوان بأجواء من الأخوة والمحبة حيث وقّع الأطراف على وثيقة صلح


خلال عقد راية الصّلح


رُفعت عصر اليوم الجمعة في مدينة ام الفحم في ديوان ال حريري راية صلح بين عائلتي شحادة ال جابر ومحمد عبد الله كيوان من المدينة. وبهذا الصلح انتهى نزاع دام ٣ اعوام بين العائلتين اسفر عن عدة اصابات، ليفضي في نهاية الامر الى رفع راية الصلح وتصفية القلوب لحقن الدماء.

واقيم الصلح بجهود لجنة الصلح وعائلة حريري في مدينة ام الفحم التي بادرت وتابعت اجراءات الصلح لحقن دماء كانت ستسيل لا سمح الله. ووقع افراد العائلتين على ميثاق امام اللجنة يتعهدون به بانهاء الخلاف وتصفية القلوب. وتهيب لجنة الصلح بنية العائلتين وقبولهم مبادرة الصلح، وان هذه هي الطريقة لانهاء الخلافات وحقن دماء شبابنا.

ووقّع الأطراف على وثيقة صلح جاء فيها:"نحن عائلة ال شحاده ال جابر وعائلة محمد عبد الله كيوان ننهي هذا الخلاف بيننا ونعلن أمام الله وأمام الناس أننا ننهي اليوم دائرة الخصومة والعداء لندخل في دار السلام، تماشيا مع قوله تعالى "واعتصموا بحب الله جميعا ولا تفرقوا واذكروا نعمة الله عليكم ان كنتم اعداء فالف بين قلوبكم فاصبحتم بنعمته اخوانا".

وجاء ايضًا:"واستجابة لدعوة أهل الخير من أبناء مدينتنا، ومن إيماننا بكتاب الله وكلماته "ولتكن منكم أمة يدعون الى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر"، نعلن بهذا عن وصولنا بواسطة أهل الخير والاصلاح وعلى رأسهم آل حريري وآل نهيا إلى التصالح والسلام ملتزمين بحكم الله وسنة نبيه، لإنهاء كل انواع النزاع والشقاق الدائر بيننا، كما ويشمل هذا الصلح جميع الأطراف التابعة للعائلتين وبدون استثناء وكل من تبت له صلة في هذا النزاع. نعلن بهذا أننا اخوة متحابون في الله وبأننا نحمي ابناء العائلتين. نقبل هذا الصلح ونتبناه لنا ولابنائنا ولاحفادنا عن رضا وطيب خاطر، وبدون شروط او طلبات. اللهم الهمنا الصواب ودرب الرشاد والثواب ويسر امرنا ونحن نفتح صفحة جديدة في دار السلام”.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
أم الفحم راية صلح
رهط: إصابة شرطيين في إطلاق نار