كوكتيلCocktail

بسبب الانستغرام عارضة ازياء تحرق نصف جسدها
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

بسبب الانستغرام عارضة ازياء تحرق نصف جسدها

 تعرضت سفيتا  للاغتصاب على يد شريك حياتها الحالي 


استخدمت الفتاة الروسية سفيتا وسائل التواصل الإجتماعي خاصة "إنستقرام" حيث التقطت عدة صور لنفسها وحققت انتشار واسع لتصبح نموذج تصوير وبالفعل تمكنت أخيرا من تحقيق حلمها بأن تصبح عارضة أزياء. أما عن الحروق، فخلال طفولتها كانت تلعب بالولاعة واندلعت النيران في فستانها مما تسبب لها في هذة الحروق الخطيرة لتبقى بعدها في العناية المركزة لشهرين تقريبا خلالهم لم تزرها والدتها إلا مرة واحدة.


الفتاة الروسية سفيتا

 بعد الخروج من المستشفى عانت سفيتا من سوء معاملة والدتها لها فكانت تضربها باستمرار وحاولت قتلها أكثر من مرة، حتى قررت المحكمة إبعادها عن والدتها وإرسالها لدار أيتام. لم تنتهي معاناة سفيتا عند هذا الحد، حيث تعرضت للاغتصاب على يد شريك حياتها الحالي الذي ساعدها لتحقيق حلمها بأن تصبح عارضة أزياء.

إقرا ايضا في هذا السياق: