أخبارNews & Politics

كفرقرع: مسيرة حاشدة لتكبيرات العيد وسط أجواء مميزة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق انشر تعقيب صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئ
30

حيفا
غائم جزئ
30

ام الفحم
سماء صافية
30

القدس
سماء صافية
29

تل ابيب
سماء صافية
29

عكا
غائم جزئ
30

راس الناقورة
سماء صافية
30

كفر قاسم
سماء صافية
29

قطاع غزة
سماء صافية
30

ايلات
سماء صافية
34
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

كفرقرع: مسيرة حاشدة لتكبيرات العيد وسط أجواء مميزة

نظمت دعوة الإصلاح والتجديد كفرقرع الليلة، مسيرة تكبيرات العيد والتي انطلقت من ساحة مسجد قباء (ساحة البريد القديم) إلى وسط البلد (البيادر)، حيث شارك جمهور غفير من أهالي كفرقرع والمنطقة إلى جانب أئمة مساجد القرية، في المسيرة التي كبّرت بصوت


نظمت دعوة الإصلاح والتجديد كفرقرع الليلة، مسيرة تكبيرات العيد والتي انطلقت من ساحة مسجد قباء (ساحة البريد القديم) إلى وسط البلد (البيادر)، حيث شارك جمهور غفير من أهالي كفرقرع والمنطقة إلى جانب أئمة مساجد القرية، في المسيرة التي كبّرت بصوت عال وواحد: الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله. الله أكبر الله أكبر ولله الحمد. هذا وقد رفع المشاركون أعلام لا اله الا الله إلى جانب أعلام دعوة الإصلاح والتجديد. وَمِما ميّز مسيرة هذا العام هو مشاركة طلاب وطالبات صفوف البساتين في المسيرة وهم يحملون فوانيس العيد التي أهديت إليهم من قبل دعوة الإصلاح والتجديد كفرقرع.


نهاية المسيرة كانت في وسط البلد البيادر، حيث افتتح الاحتفال الشاب إيهاب مصري بتلاوة عطرة لآيات من القرآن الكريم. تلاها كلمة ترحيبية ومعايدة من رئيس دعوة الإصلاح والتجديد كفرقرع الشيخ الدكتور مهدي زحالقة الذي ركّز على أهمية عدم الغفلة عن ذكر الله والصلاة على رسول الله في كل زمن وحين خاصة في ليلة العيد التي وافقت ليلة الجمعة. كما وبيّن الشيخ الدكتور مهدي زحالقة ضرورة العمل من أجل دين الله، وضرورة العمل من أجل رسم الابتسامة والفرحة على وجوه أهلنا وأبناء أمّتنا، مذكرا الحضور بحديث النبي صلّى الله عليه وَسَلّم: أحب الأعمال الى الله سرور تدخله على مسلم. وفِي نهاية كلمته أوصى الشيخ الدكتور الجميع بالحفاظ على آداب العيد وآداب المعاملات وضرورة التزام ذكر الله والتكبير والتحميد والتهليل وكثرة الصلاة على الحبيب صلّى الله عليه وسلم وضرورة الدعاء خاصة لإخواننا المسلمين المستضعفين في شتى بقاع الأرض، وخاصة الدعاء للمسجد الأقصى المبارك. أما النهاية فكانت مع فقرة سحب على جوائز مسابقة مجلة مسجد الحوارنة حيث وزعت ست عمرات، تلتها فقرة السحب على جوائز قيمة شارك فيها الحضور بعدما حصلوا على بطاقات مشاركة في السحب في نقطة انطلاقة المسيرة. ومسك الختام كان بأصوات التكبير تعلو كل الأصوات: الله أكبر الله أكبر الله أكبر.

كلمات دلالية
جبهة الناصرة تنتخب قائمة مرشحيها لانتخابات البلدية