أخبارNews & Politics

والدة الشهيدة رزان النجار للطيبي: خطابك خفف الألم
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق
اضف تعقيب انشر تعقيب
صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
21

حيفا
سماء صافية
21

ام الفحم
غيوم متفرقة
22

القدس
غيوم متفرقة
21

تل ابيب
غيوم متفرقة
21

عكا
سماء صافية
21

راس الناقورة
سماء صافية
21

كفر قاسم
غيوم متفرقة
21

قطاع غزة
سماء صافية
19

ايلات
سماء صافية
30
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

والدة الشهيدة رزان النجار للطيبي: خطابك خفف الألم ورفع معنوياتنا وجعلنا نفتخر أكثر بها

علّق على هذا / عبّر عن رأيك

قدم د. أحمد الطيبي عزاءه لوالدي الشهيدة الممرضة رزان النجار التي استشهدت نتيجة لتعرضها لرصاص قناصة جيش الاحتلال خلال تقديمها العلاج للمصابين في المظاهرات


وصل إلى موقع العرب وصحيفة كل العرب بيان صادر عن مكتب النائب أحمد النائب جاء فيه ما يلي: "قدم النائب د. أحمد الطيبي عزاءه لوالدي الشهيدة الممرضة رزان النجار التي استشهدت نتيجة لتعرضها لرصاص قناصة جيش الاحتلال خلال تقديمها العلاج للمصابين في المظاهرات السلمية في قطاع غزة، ووجه تحيته لوالدي الشهيدة رزان النجار، خلال اتصال هاتفي اليوم: "رزان الملاك بالأبيض، التي استشهدت خلال تقديم واجبها الإنساني والوطني تجاه قضيتها وشعبها. رزان مثلت الوجه الحضاري للشعب الفلسطيني والقناص الإرهابي الي اطلق الرصاص على جسد رزان مثل الوجه الحقيقي لجيش الاحتلال. يهمنا سلامة أبنائنا ونسعى لبناء مستقبل افضل لهم والحفاظ على أرواحهم، والمسؤول عن استشهاد واصابة الفلسطينيين العزل هم جنود جيش الاحتلال ومع يعطبهم الأوامر بإطلاق الرصاص".

وأضاف البيان: "بدورها شكرت والدة الشهيدة رزان النجار النائب د. أحمد الطيبي وقالت له" استمعنا بالأمس الى كلماتك وخطابك، نتشكرك من القلب على هذا الموقف. كلماتك دعمتني شخصيا، نفتخر بوجود قائد يدافع عن أبناء شعبه ولا يخاف من قول كلمة الحق. صحيح أن هناك ألم يعتصرنا على رزان ولكن بعد كلماتك وخطابك رفعت معنوياتنا وجعلتنا نفتخر أكثر وأكثر بابنتنا الشهيدة رزان التي فضحت ممارسات الاحتلال وإرهاب قناصته، من واجبنا فضح ممارسات الاحتلال الإرهابية خاصة في المحافل الدولية وهذا ما نقوم به في كل مقابلاتنا. متظاهرين خرجوا في مظاهرة سلمية وقابلهم قناصة الاحتلال لنزفهم شهداء. هذا هو الإرهاب بعينه. لطالما رددت رزان: انا ابنة فلسطين، لأنها فعلا ابنه فلسطين واستشهدت برصاص الغدر عندما كانت تقوم بواجبها الإنساني، وهذا هو الوجه الحقيقي القذر للاحتلال" إلى هنا نصّ البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

إسرائيل تقرر هدم عمارات فلسطينية جنوبي القدس