أخبارNews & Politics

حاج يحيى: مقتل الشاب في اريحا هو اعدام بدم بارد
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

النائب حاج يحيى: مقتل الشاب الفلسطيني في اريحا هو اعدام بدم بارد


النائب عبد الحكيم حاج يحيى

النائب حاج يحيى:

الحصار الخانق المفروض على غزة واستمرار القتل والسجن والاعتداءات في الضفة الغربية وكذلك رفض كل دعوة للسلام سيؤدي، بالضرورة لانفجار الاوضاع


وصل إلى موقع العرب وصحيفة كل العرب بيان صادر عن النائب عبد الحكيم حاج يحيى جاء فيه ما يلي: "جيش الاحتلال عليه اعلان مسؤولياته عن اعدام الشاب ياسين عمر السراديح بدم بارد وسط مدينة اريحا امام اعين الناس. وكان اعلام الجيش قد اعلن ان القتيل كانت لديه النية لمهاجمتهم لانهم وجدوا في جيبه سكين بعد مقتله".

واكد النائب حاج يحيى: "إنّنا اعتدنا على اكاذيب الناطق الرسمي لجيش الاحتلال ولكن التغيير المتكرر لاكاذيبه وادعاءاته هذا جديد وهو بسبب التصوير الذي يوضح تفاصيل الجريمة". واضاف حاج يحيى إنّ: "قوات الجيش اطلقت النار على الصياد الغزاوي اسماعيل ابو ريالة في البحر مما ادى لمقتله. ويبلغ ابوريالة 18 عاما وكان قد خرج للصيد ليوفر قوت يومه" كما قال.

واختتم البيان: "وصرح حاج يحيى بأنّ الحصار الخانق المفروض على غزة واستمرار القتل والسجن والاعتداءات في الضفة الغربية وكذلك رفض كل دعوة للسلام سيؤدي، بالضرورة لانفجار الاوضاع مما سيؤدي لنتائج لا تحمد عقباها" إلى هنا نصّ البيان كما وصلنا. 

كلمات دلالية