ثقافة جنسية

كيف يمكنك التعامل مع تبعية الشريك للأهل؟
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

عزيزتي الزوجة: كيف يمكنك التعامل مع تبعية الشريك المزعجة للأهل؟

احترام الزوج لأهله والاهتمام بهم وتأمين احتياجاتهم هو أمر مهم جدًا ويدلّ على اخلاق عالية وخصال رائعة في الرجل. إلا أنّ تحول هذه العلاقة إلى علاقة تبعية يصبح أمرًا مزعجًا وقد يؤثر سلبًا على العلاقة الزوجية!! إليكِ هذه النصائح يا عزيزتي

 تحول هذه علاقة الزوج بأهله إلى علاقة تبعية يصبح أمرًا مزعجًا وقد يؤثر سلبًا على العلاقة الزوجية!


احترام الزوج لأهله والاهتمام بهم وتأمين احتياجاتهم هو أمر مهم جدًا ويدلّ على اخلاق عالية وخصال رائعة في الرجل. إلا أنّ تحول هذه العلاقة إلى علاقة تبعية يصبح أمرًا مزعجًا وقد يؤثر سلبًا على العلاقة الزوجية!! إليكِ هذه النصائح يا عزيزتي الزوجة للتعامل مع تبعية الشريك المزعجة للأهل:


صورة توضيحية

- بادري إلى الحوار مرات عدة. أوصلي إليه فكرة أن ما يقوم به يدل على قلة ثقة بالنفس وشخصية ضعيفة. بيّني له أنك مستعدة لمواجهة الصعوبات والمشاكل سوياً، وليس عليه استشارة أهله بالتفاصيل اليومية في حياتكما.

- لا تتفاعلي مع تدخل أهل زوجك بطريقةٍ سلبيةٍ أو عصبيةٍ أمامه. فسري لزوجك بطريقة واضحة صريحة عن مدى انزعاجك لهذا الأمر، ولكن لا تظهري المشاعر السلبية أو العصبية تجاههم كيلا يتعلق بهم أكثر.

- من الضروري أن يبقى زوجك على صلةٍ مع أهله، حتى ولو كنت تعرفين سابقاً أنه يستشيرهم بأمورٍ عديدة. فهو لا يستطيع في هذه المرحلة قطع العلاقة الشديدة فجأة لأنه ضعيف الشخصية أمامهم. إنما يجب أن يتم ذلك بطريقة تدريجية.

- إذا كان أهل زوجك من النوع المنفتح على الحوار، فسّري لهم المشكلة التي تعانين منها. وضحي أفكارك ولا تترددي بالحديث الصريح وإبداء انزعاجك حيال هذا الموضوع. بهذه الطريقة، سوف يعرف الأهل أنه يجب عليهم تغيير سلوكهم.

كلمات دلالية
الحسينية: طفل (عام ونصف) يعلق داخل سيارة